رمز الخبر: 192941
تأريخ النشر: 01 February 2009 - 00:00

في عملية اختيار الاعمال الفنية لم نضح بالنوعية في سبيل الكمية

طهران - إن معرض صانعي الفجر مقارنة بباقي المعارض في هذا المجال يحتوي علي نوعية عالية و اننا بذلنا جهودنا كي لا نضحي في عملية الاختيار بالنوعية من اجل الكمية.

و قال الدكتور نظام الدين امامي فر و هو من الحكام في قسم الفن الجديد في معرض صانعي الفجر في حديثه مع مراسل نويد شاهد بخصوص صانعي الفجر الذي اقيم من جانب مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين اننا اخترنا مجموعات متميزة في الفن في مختلف فنون الرسم و الغرافيك (الرسوم البيانية) و الفن الجديد و التصوير، و انا اعمل في قسم الفن الحديث و عضو في اللجنة الفنية لمؤسسة الشهيد. و قال لقد اتخذ القرار لتوجيه الدعوة الي 15 فناناً يعملون في مجال الفن الحديث و نحت التماثيل لأن معظم الاعمال كانت في اعداد التصاوير و الرسم. و بالنظر الي الموضوع الذي اوصي الفنانون بالعمل فيه طلبنا منهم تقدم اعمال فنية حول السجين السياسي و قدموا بذلك بعض الاعمال و قد عرضت هذه الاعمال في اللجنة الفنية المعنية بدراسة هذه الفنون و تم اختيار البعض منها. و اشار الدكتور نظام الدين الحكم في مهرجان صانعي الفجر الي حضور اعمال الفنانين المتميزين في البلاد في هذا المعرض و قال إن اعمال فنية اخري في مجال الرسوم البيانية و الرسم و الفن الجديد و هي لكبار الفنانين في البلاد معروضة في هذا المعرض و قد تفضل هؤلاء بالفضل علينا في عرض اعمالهم الفنية لاول مرة كذكري في هذا المهرجان و اشار الدكتور امامي فر الي المستوي الفريد من النوعة لهذا المعرض. و حول الافادة من الفن الجديد في برامج مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين قال: بما انها المرة الاولي التي يدخل مسؤولوا مؤسسة الشهيد اجواء الفن الجديد فاننا نأمل بان يشعر المدراء بالفراغ الموجود لهذا الفن بين الفنون و مدي تأثيره علي المخاطبين. و قال الحكم في مهرجان الفجر بشأن ترحيب الشباب بهذا المهرجان: بالنظر الي ان الجيل الشاب قد ابتعد عن اجواء الثورة و هو اليوم يعيش في اجوائه فقد قوبل هذا المعرض بترحيب جيد و جاءت الي المعرض اعمال في مستوي رفيع. و اضاف قائلاً وصلت الي المهرجان اعمال كثير في مجالات الرسم و الرسوم البيانية و اعداد التصاوير كما اقيمت ورشات ابداعية في مجال مختلف الفنون في كلية الفن لجامعة شاهد و قد قوبلت بترحيب الزائرين للمهرجان. و في خصوص انتخاب الاعمال الفنية في مهرجان صانعي الفجر للحضور في المعرض قال إن المستوي العام للاعمال الفنية كان جيداً جداً و يحظي هذا المعرض مقارنة بالمعارض الاخري بنوعية عالية و كان انتخاب الاعمال المتميزة لعرضها في المعرض امراً صعباً و لكننا بذلنا جهودنا بان لا نضحي بالنوعية في سبيل وجود الكمية من هذه الاعمال. و قال السيد إمامي في ختام حديثه اننا نأمل بان يؤدي الدعم و التشجيع للفنانين الي اقامة المعرض الثاني في العام المقبل. يذكر ان المعرض الاول للفنون التشكيلية لصانعي الفجر يقام في الفترة 20-28 من شهر بهمن / 9-17 فبراير في مؤسسة صبا الثقافية الكائن في ميدان فلسطين مقابل سينما فلسطين ركن زقاق برادران شهيد مظفر.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة