رمز الخبر: 192669
تأريخ النشر: 29 January 2009 - 00:00
طهران - سيتم توزيع العدد التاسع و الثلاثين من مجلة «شاهد ياران» الثقافية و التاريخية الذي صدر بعنوان «مع صانعي الفجر» بجهود نشر شاهد في المؤتمر الوطني لصانعي الفجر.


لقد جاء في هذا العدد من شاهد ياران الخاص بالسجناء السياسيين لما قبل الثورة في المقال الافتتاحي لرئيس تحرير هذه المجلة كما ذكر مراسل نويد شاهد مايلي: يرزخ العالم الحالي تحت السيطرة الماكرة و التقنية لجبهة الباطل حيث يحل الشر بسهولة محل الخير و يحتل ما هو ضد القيم بسرعة محل القيم فيبقي الحديث عن التضحيات و التعرض لحالات التعذيب و التضحيات المثيرة للأعجاب عن الجيلين او الثلاثة اجيال السابقة قد لاتصدقها الاجيال الحالية و لكن بسبب هجوم المعلومات المتناقضة من كافة ارجاء العالم و الهجمة الثقافية التي هي بحق اعظم نوع من الحملات و اكثرها تخريباً فعندها تستدعي ضرورة اعادة المعرفة و القرائة لتلك الايام المشحونة بالاضطراب و الفوضي و الكبت الذي لايمكن وصفه هو امر جدير و بل هو ضروري جداً. و في قسم آخر جاء موضوع بعنوان عذابهم «لايوصف» يتم فيه وصف السجناء السياسيين علي لسان الإمام خميني (ره) هكذا: «إن الافراج عن السجناء السياسيين بعد اعوام من التعذيب و العذاب و الحرمان من الحقوق الاولية هو تحرير سجين من سجن الي سجن اكبر فهل سيصفح الشعب عن العمليات الاجرامية التي كان الشاه مارسها في زنزانات السجن بحق أبنائه؟ و في تقرير عن زيارة قائد الثورة المعظم لمتحف العبرة الايراني جاء مايلي: «عندما كانوا يأخذوني للإستجواب كانت اصوات الصراخ في هذه الساحة و هذه الطوارم عالية و كان دائماً هناك من يصرخ علي الآخر و كان هذا الشيئ موجوداً دون استثناء تقريباً. و عندما كنا في الزنزانات كانت هذه الحالات موجودة ايضاً دون استثناء. و في الزنزانة التي كنا فيها لعل الامر كان مستمراً حتي الصباح لاننا كنا ننام. لكن البعض كان يقول إنها كاسيت مسجلة يضعوها. فهي لعلها كانت اشرطة و لعلها كانت حقيقية». و في قسم بعنوان «اي قلم و تصوير يستطيع» ادرجت مذكرة لم تنشر للدكتور محمود احمدي نجاد في السجل التذكاري لمتحف العبرة الايراني بالمضمون التالي: اي قلم و اية لغة و اية صورة تستطيع عرض عمق الافكار السيئة و الجرائم الممارسة من جانب فئة شيطانية بحق الشعب المؤمن بالله و الطاهر و نقل ذلك إلي الاجيال الباحثة عن الحقيقة؟ ارجو أن تتمكن اعمالكم التي تكون مخلصة من تصوير جانب من التاريخ الحزين و التعسف الممارس بحق هذا الشعب. و في موضوع جاء تحت عنوان «اعتقالات و سجنان» و هو منقول عن مذكرات فترة نضال آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني فيروي قائلاً: كان ضرب السياط و التعذيب للسجنه مقروناً بالشتم و الاهانة و عندما كانوا ينهالوا بالضرب علينا فكان احدهم يقول: «لا تضربوه فهو سيقول» و في بعض الحالات كنت أنا اقول و كانوا يستأنفون الضرب. و مرة اخري لم يقتنعوا ... و تارة كانوا يلصقوني بالجدار و يضعو السكين علي رقبتي و كانوا يقولون سنقطع رأسك «لأن رقبتي كانت مجروحة». و يحتوي هذا العدد من هذه المجلة علي المذكرات المكتوبة من جانب آية الله السيد محمود طالقاني حول عمليات الاعتقال و الاستجوابات التي تعرض لها في عام 1962 ، و «ذكريات و مذكرات من سجن اوين» في مرآة خاطرات آية الله محمد رضا مهدوي كني و مذكرات آية الله الحاج الشيخ يحيي نوري عن فترة اعتقاله و سجنه في شهر شهريور 1357/ 1978، و «ثلاثة عقود من الانس و ربع قرن من الانس في السجن من سجن قصر الي سجن افين» في حوار شاهد ياران مع هاشم أماني و «روايات و لطائف من ربع قرن من النضال و السجن» في حوار شاهد ياران مع حجة الاسلام و المسلمين الشيخ جعفر شجوني و «اللجنة المشتركة و سجن القصر و سجن اوين و المنافقين» في حوار شاهد ياران مع حجة الاسلام و المسلمين محسن دعاكو و عام في السجن و الامراض و الاحداث» في حوار شاهد ياران مع ابوالفضل الحاج حيدري و اللجنة المشتركة. سجن القصر و الذكريات و المعانات» في حوار شاهد ياران مع السيدة معصومة جزائري و «اللجنة المشتركة حتي سجن اوين و الذكريات و العبر» في حوار مع جلال رفيع و «اللجنة المشتركة و سجن القصر و الذكريات و المذكرات» في حوار شاهد ياران مع السيدة معصومة جزائري و «اللجنة المشتركة حتي سجن اوين و الذكريات و العبر» في حوار مع جلال رفيع و «اللجنة المشتركة و سجن القصر و الذكريات و المذكرات» في حوار شاهد ياران مع محمد حجتي كرماني و «الاحداث في سجون التعذيب للنظام الملكي الجائر» في حوار شاهد ياران مع مهدي رباني شيرازي و ذكري عن أيام السجن ... / محمد حسن رجبي و خاطرات السيدة بتول غفاري نجلة الشهيد آية الله غفاري عن فترة التعذيب في السجن و خارج السجن» في حوار شاهد ياران مع محمود اشجع و «تحديات السجن و الذكريات و العبر» في حوار شاهد ياران مع محمد حسين ابن الرضا» و «اللجنة المشتركة و سجن القصر و الذكريات و المعانات» في حوار شاهد ياران مع السيدة حميدة نان كلي و «الذكريات و المذكرات» في حوار شاهد ياران مع السيدة صديقة امير شاه كرمي و الذكريات و المذكرات في حوار شاهد ياران مع فخر السادات امير شاهد كرمي و الخطاب الذي لم ينشر للدكتور رحيم بور ازغدي في متحف العبرة الايرانية و اللجنة المشتركة المضادة للتخريب: مجالات الظهور و الاداء قاسم حسن بور، و نصف نظرة إلي انواع و أساليب التعذيب في اللجنة المشتركة ضد التخريب و الدكتور مهيار خليلي و آخر دفاعيات المعذب في السافاك و بهمن نادري بور المعروف بطهراني و تقارير عن متحف العبرة الايراني و سمانة صادقي و مشاريع التنمية في متحف العبرة» في حوار شاهد ياران مع قاسم حسن بور و من الرفيق إلي الرفيق و جاله رهگذر و الشعر هي العناوين التي ادرجت في هذا العدد من هذه المجلة الشهرية لشاهد ياران التي تكون مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين صاحبة امتيازها و مديرها المسؤول الدكتور حسين دهقاني و رئيس تحريرها الدكتور عباس خاميار و قد طبعت هذه المجلة في 118 صفحة و في كمية بلغت 2800 نسخة و من المقرر أن يتم توزيعها في مؤتمر صانعي الفجر.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬