رمز الخبر: 12381
تأريخ النشر: 03 March 2014 - 00:00
المرأة في نظر الامام الخميني ( قدس سرّه) من أهم المؤثرات التي تؤثر في أركان النظام الاجتماعي لأيِّ مجتمعٍ و صلاحها وفسادها يؤثر بشكل حيويٍّ في ذلك المجتمع.

نويد شاهد نقلا عن موقع الإمام الخميني: المرأة في نظر الامام الخميني ( قدس سرّه) من أهم المؤثرات التي تؤثر في أركان النظام الاجتماعي لأيِّ مجتمعٍ و صلاحها وفسادها يؤثر بشكل حيويٍّ في ذلك المجتمع. بالرغم من أنَّ التشيع لم يطرد المرأة من مسرح الحياة، بل وضعها في مكانتها الانسانيّة الرفيعة في المجتمع. من هذه الناحية فإنّ نظرة الامام( قدس سرّه) الانسانيّة الاسلاميّة للمرأة تفسَّر ضمن إطار نظرة الاسلام الرفيعة للمرأة. حقيقة الانسان متجلِّيِة في روحه ووجوده لا في جسده و بدنه يجب معرفة الرجل والمرأة من الناحية الانسانيّة و ليس من الناحية الجسمانيّ الظاهريّة. ويعتقد الامام( قدس سرّه) لكونه من ابناء مذهب تحرير الأسلام في عصر الجاهلية الحديثة بإحقاق الحقوق الفرديّة والاجتماعية للمجتمع النسويِّ وقد حاول إعادة الهوية الحقيقية للمرأة. في توضيح مكانة المرأة من وجهة نظر الامام ( قدس سرّه) توجد محاور متعددة في رؤيته سنتاول باختصار بعض النماذج منها: توضيح نموذج المرأة المسلمة: أكّد الامام( قدس سرّه) في هذا المجال علي محور توضيح الشخصية النموذجيّة لنساء الأسلام الخالدات، كالسيّدة فاطمة الزهراء(س) والسيدة زينب(س) و في صياغة النموذج الأمثل للمرأة المسلمة في دورها الاجتماعي يؤكِّد علي حضورها الموثّر و الفعّال ضمن رعاية القوانين والقواعد الاسلاميّة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬