رمز الخبر: 98912
تأريخ النشر: 08 April 2008 - 00:00

الدماء الزكية لامثال صياد شيرازي تكون قد ضمنت بقاء نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية

طهران- قالت مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين في بيان لها ان الدماء الزكية لابناء الشعب الايراني الشجعان من امثال صياد شيرازي تكون قد ضمنت بقاء نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

و ذكر مراسل نويد شاهد في تقريره نقلاً عن العلاقات العامة و الشؤون الدولية لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين : في عشية الذكري السنوية للشهادة المظلومة للشهيد الفخور لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الفريق الركن علي صياد شيرازي اصدرت هذه لمؤسسة بياناً حيّت فيه ذكر و خاطرة ذلك الشهيد الفخور. و جاء في هذا البيان : إن الشهيد صياد شيرازي فاتح عمليات فتح المبين و الآمر المنتصر في عمليات ثامن الأئمة و طريق القدس و بيت المقدس لعب دوراً مهماً في اعوام الدفاع المقدس الثماني و الذي جعل المقاتلين من جند الاسلام و رفاقه في السلاح يذكرون هذا القائد العسكري الكبير باعتزاز و اجلال. و يضيف البيان: إن هذا النجل الاسلامي الرشيد كان من جملة الامراء المنقطعي النظير و الذي كان يحمل معنويات الايثار و التضحية و عمل باخلاص و تعشق في سبيل الاهداف السامية للإمام الراحل و نائبه سماحة آية الله خامنئي «مد ظله العالي» و اخيراً نال فيض الشهادة العظمي علي يد المنافقين العماة القلوب بتاريخ ٢١ فروردين عام ١٣٧٩/ ١٩٩٩ م: و حيت مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين في بيانها شهداء الثورة الاسلامية و اعوام الدفاع المقدس الثماني و خاصة الشهيد الكريم علي صياد شيرازي طالبة من الله عز و جل استمرار طريقه الطاهر.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة