رمز الخبر: 98473
تأريخ النشر: 07 April 2008 - 00:00

زيارة 370 الف فرد للمركز الثقافي للدفاع المقدس خرمشهر

طهران -منذ بدء حركة السائرين في طريق النور في شتاء العام الماضي حتي نهاية عطلة النوروز (الربيع) قام ما يزيد عن 370 الف شخص بزيارة الآثار القرآنية و الدينية للمركز الثقافي للدفاع المقدس في خرمشهر.

و قال العقيد الحرس الثوري حسين عشقي آمر موقع الحفاظ علي المباني و الآثار الاقليمية للدفاع المقدس في خوزستان الذي اعلن ذلك في حديثه مع مراسل نويد شاهد في خرمشهر : إن ما يزيد عن 55 بالمائة من هؤلاء الزوار قد زاروا هذا المركز في ايام عطلة اعياد النوروز و المنتصف الثاني من شهر اسفند. و قال لقد حظيت الآثار القرآنية و الدينية المعروضة في المتحف الحربي في خرمشهر الي جانب الاعمال و الصور المتعلقة بملاحم الدفاع و المقاومة و فتح خرمشهر باهتمام كبير من جانب زوّار هذا المركز. و وصف العقيد عشقي هذه الآثار بانها تحتوي علي اصغر مصحف في العالم تم احراقه من جانب البعثيين الكفرة ابان عدوانهم علي خرمشهر بالاضافة الي القرميد المنهار من مسجد خرمشهر خلال مقاومة هذه المدينة. نتيجة تعرضه الي الاطلاقات و الشظايا و صور من صلاة جند الاسلام و عبادتهم و قال تستضيف حسينية الشهداء المجهولين لهذا المركز في كل يوم كذلك الزوار و المصلين. و اشار العقيد عشقي الي قوافل النور التي مازالت تتوافد علي هذا المركز و قال ان 65 بالمائة من زوار هذا المركز هي القوافل السائرة في طريق النور. و اعتبر ان ما يقارب نصف زوار المتحف الحربي في خرمشهر هم من طلاب المدارس و الطلبة الجامعيين و قال في عطلة النوروز كانت تقام صلوات الجماعة للظهر و العصر و المغرب و العشاء في كل يوم الي جانب مزار الشهداء المجهولين الثلاثة لهذا المركز بحضور جموع غفيرة من القوافل السائرة في طريق النور. و زوار المعرض. و تحدث العقيد عشقي عن تشغيل صوت المركز الثقافي للدفاع المقدس في خرمشهر و بث فلم تحرير خرمشهر في عمليات بيت المقدس و تشغيل محطة لرسم الدفاع المقدس للاطفال و الاحداث و توزيع المنتجات الثقافية علي زوار هذا المركز باعتبارها من برامج هذا المركز. و قال لقد شارك 30 راوياً و خادماً للشهداء من الطالبات و الطلاب الجامعيين في عطلة النوروز و المسافرين في هذه العطلة الي محافظة خوزستان. و قدم المركز برنامجين في كل يوم عبر القاعدة البحرية لخرمشهر و كانا يشملان برامجاً ثقافية و موسيقية. و تحدث آمر موقع المحافظة علي المباني و الآثار الاقليمية للدفاع المقدس في خوزستان عن اقامة مراسم مختلفة للدفاع المقدس في هذه الايام في المركز الثقافي للدفاع المقدس في خرمشهر و قال لقد اقيمت في هذا المركز مراسم في الذكري السنوية لدفن رفات ثلاثة من الشهداء المجهولين في المركز و الاشادة بالمقاومة الاسلامية في فلسطين و لبنان و الاشادة بالشهداء السيد محمد علي جهان آرا و السيد عبدالرضا موسوي و تكريم اكبر المقاتيلن سناً في الدفاع المقدس و ايفاد القوافل السائرة في طريق النور و مراسم الاشادة باصغر الرواة في قوافل النور و التي اقيمت في هذه الايام. هذا و يعتبر المركز الثقافي للدفاع المقدس الكائن في احد المباني التاريخية في جنوب البلاد من الآثار الوطنية للدفاع المقدس و يعود الجانب التاريخي لهذا المركز الي استخدامه في ملاحم المقاومة و العمليات الحماسية لفتح خرمشهر.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة