رمز الخبر: 8991
تأريخ النشر: 29 January 2014 - 00:00

تبادل رفات عشرات الجنود بين العراق وايران

نويذ شاهد: تبادل العراق وإيران أمس رفات 48 جندياً، قضوا في حرب الخليج الاولي (1980-1988) عبر منفذ الشلامجة الحدودي.

نويد شاهد نقلا ع الحياة: تبادل العراق وإيران أمس رفات 48 جندياً، قضوا في حرب الخليج الاولي (1980-1988) عبر منفذ الشلامجة الحدودي. وقال مدير مكتب وزارة حقوق الانسان في البصرة مهدي التميمي امس إن «منفذ الشلامجة الحدودي في البصرة شهد إجراء عملية تبادل تحت إشراف اللجنة الدولية للصليب الأحمر لرفات عسكريين عراقيين وإيرانيين لقوا حتفهم خلال الحرب بين البلدين»، واكد أن «مكتبه سلم الجانب الإيراني رفات 36 عسكرياً، بينهم 15 عسكرياً تم التعرف إلي هوياتهم، فيما تسلمت الوزارة من الجانب الإيراني رفات 12 جندياً». وتم حتي الآن اجراء 37 عملية تبادل، 15 منها تمت بعد عام 2003، إذ تسلم العراق رفات أكثر من 2350 عسكرياً، في حين تسلمت إيران رفات ما لا يقل عن 1900، عثر علي غالبيتها في قضاء الفاو. وأشار التميمي الي أن «رفات العسكريين الإيرانيين تم العثور عليها خلال الأسابيع القليلة الماضية في مناطق حدودية في قضاء الفاو الساحلي». وتوقع «العثور علي المزيد في القضاء». وأضاف أن «رفات العسكريين العراقيين تم نقلها إلي مركز الشهداء في مقبرة الحسن البصري في الزبير، تمهيداً لفحصها مخبرياً، ومن ثم أخذ عينات منها لإجراء تحليل الحمض النووي في وزارة الصحة في بغداد، وبعد ذلك يتم تسليمها الي ذويهم». وما زال الكثير من السواتر والخنادق والمراصد الترابية والألغام والأسلاك الشائكة التي خلفتها تلك الحرب علي حالها، وحتي الكثير من رفات المقاتلين من الطرفين ما زالت مدفونة في مناطق حدودية..
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة