رمز الخبر: 82346
تأريخ النشر: 04 December 2007 - 00:00

نشر العدد التاسع و العشرين من مجلة «شاهد للشباب» الشهرية

طهران-نشر العدد التاسع و العشرون من المجلة الشهرية الثقافية و الاجتماعية لـ «شاهد جوان»/شاهد للشباب بمواضيع عديدة منها: «سيد الآمال الصغيرة و الكبيرة» و «العارفون بمشاكلنا» و «انا اخشي من الغد» و «العروق الموجعة» و «الحبات القبيحة» و «بريد رئيس البلدية» و حوار مع حامد كميلي.

و ذكر مراسل موقع شاهد ان رئيس التحرير لمجلة شاهد جوان قد أكد في كلمة هذا العدد علي اننا نستطيع تغيير المستقبل و ذكر: اذا كنا نستفيد اليوم من كل ما لدينا من طاقات و سد الثغور من خلال اجراء البحوث و الدراسة فعندها كونوا علي ثقة بان ابناءنا سوف لا يواجهون المشاكل. و اذا كانت تغذيتنا الثقافية صحيحة سنمتلك مفاتيح النجاح . فنحن نشكل قوي العمل فاذا كنا كفوئين و متخصصين سنستطيع و بكل سهولة حل كافة مشاكلنا الاقتصادية و الثقافية. و اذا كان البعض يسمح فسوف تحل مشاكلنا السياسية من تلقاء نفسها.» و يشير الدكتور خاميار في جانب آخر من حديثه في «كلمة العدد» الي اقتراب الليلة الطويلة (شب يلدا) و يكتب: إن «الليلة الطويلة» و هي آخر ليلة من ليالي موسم الخريف و اطول ليلة في السنة ، الليلة التي بلغتنا من اسلافنا الي يومنا هذا. و هي من اليالي التي تتم في رحابها صلة الرحم و علينا ان نتذكر باننا كنا في هذه الليلة نحسب عدد فراخ دجاجنا (الفراريج). و من العناوين المدرجة في هذا العدد من مجلة شاهد الشباب : تقرير وصفي عن جنة الزهرا (س) و قطعة شهداء الاجهزة الاعلامية و احاديث و هموم احد المكفوفين و حوار مع المبدع النموذجي للمشاغل و الاحداث المؤثرة علي اسعار النفط و مصير القرار رقم 598 في حوار مع الأمير اعلائي و ذوي الاقدام الذهبية. كما يحتوي هذا العدد من مجلة شاهد جوان علي جدول الكلمات المتقاطعة و عدد من المقطوعات الشعرية لقيصر امين بور. هذا و يمكنكم اقتناء مجلة شاهد جوان بسعر 350 توماناً من اكشاك الصحف.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة