رمز الخبر: 7833
تأريخ النشر: 24 December 2013 - 00:00
الأربعين في كلام الشهداء

الأربعين الحسيني في كلام شهداء الحرب المفروضة

نويد شاهد:يكتب شهيد «رضا إستخري» عن هدفه للذهاب إلي الجبهة و المشاركة في الحرب و يقول: هل نحن لا نبكي علي الحسين(عليه السلام) في ...........

يكتب شهيد «رضا إستخري» عن هدفه للذهاب إلي الجبهة و المشاركة في الحرب و يقول: هل نحن لا نبكي علي الحسين(عليه السلام) في أيام التاسوعاء و العاشوراء الحسيني في كل السنة؟ ألا نتمني أن نكون بين شهداء الكربلا؟ فالآن قد حان وقت العمل و هذا الحرب أيضا حرب بين الحق و الباطل فأسرعوا يا أيها تابعو الحسين (عليه السلام) إلي ميدان الحرب. يؤكد«شهيد مجيد آبكار» علي ضرورة إقامة الحداد علي الإمام الحسين(ع) في كل السنة و يكتب: قولوا للشيعة أن لا يتركوا الدعاء لأنه رافع الإنسان و أوصي بأن لا ينسوا الحداد علي الإمام الحسين (عليه السلام) و يدعووا لفرج الإمام العصر(عجل الله تعالي) يقول شهيد «سيد مهدي موسوي» عن مراسيم الحداد الحسيني:«كم من الأيام و الليالي التي شاركنا في مراسيم الحداد الحسيني و نقول بأنفسنا: ليت كنا في كربلاء و نساعد الحسين (عليه السلام) و اليوم نحن في عرضة إبتلاء الله حتي نثبت ميزان العمل بأقوالنا في ميدان الحرب المفروضة . يكتب شهيد«غلامرضا آبشكار» في وصاياه: الطريق الذي إتخذته ليس إلا طريق الإمام الحسين(عليه السلام) لأن هدفه إحياء الإسلام و هدف قائدنا هكذا. يا أمي لا تبكي علي شهادتي لأننا يجب أن نذهب من هذه الدنيا فأفضل أن نستشهد في سبيل الله و يا أختي الحنونة أطلب منك أن تصبري كزينب (سلام الله عليها) و ترعي حجابك حتي نرسل رسالة الشهادة إلي كل العالم.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة