رمز الخبر: 73681
تأريخ النشر: 16 October 2007 - 00:00
طهران-تحدث امين المهرجان الخامس للعرض المسرحي الخاص بالمضحين لمرض الاعصاب و الامراض النفسية عن اقامة هذا المهرجان بتاريخ 29 من شهر مهر الجاري حتي الثاني من شهر آبان القادم/تشرين الأول اكتوبر في مستشفي سعادت آباد.

و قال السيد مجيد امرايي في حديثه مع مراسل «شاهد»: إن هذا المهرجان الذي له سابقة منذ أربعة سنوات يعتبر المهرجان التخصصي العلاجي المسرحي الوحيد في البلاد و يعرض النشاطات التي تمارس طوال العام في حقل العرض العلاجي للمرضي. و اضاف ان هذا الاسلوب من العلاج يعتبر احد الاساليب العلاجية غير الدوائية المناسبة لمرض الاعصاب و الامراض النفسانية و يمكن من خلال اقامة مثل هذه المهرجانات توسيع هذا النوع من العلاج. و قال السيد مجيد امرائي اسم هذا المهرجان هو «الربح 20» و أضاف: إن المسرح الحر و المسرح علي الخشبة يشكلان القسمين للمهرجان المذكور، حيث يخص القسم الحر لهذا المسرح العرض المسرحي في الشارع و ستكون هذه العروض في موضوع تأهيل المرضي و مرضي الاعصاب و الامراض النفسانية. و قد وجهت دعوة عامة للمشاركة فيه، و تم اختيار 60 مجموعة داعية للمشاركة في هذه العروض. و في قسم المسرح علي الخشبة ستشارك عشرة مجموعات مسرحية من بين المضحين في هذه العروض المسرحية. و اشار السيد امرائي الي العروض المنتخبة في القسم الحر في هذا المهرجان وهي: عروض «الوحدة» من اخراج شاهد بيوند و «ورشة المسرح الصامت للأصدقاء» من اخراج بهرام ريجاني و«ملحمة المقاومة» من اخراج علي رضا دهقاني و عرض «الببغاء» من اخراج آذر محمدي و عرض «رسالة لكل المواسم» من اخراج السيدة كتايون آقا كاظم و عرض «روحي» من اخراج ولي الله برجي. و قال: يتولي عملية التحكيم في قسم الاختصاص العلاجي محسن فلاحتي و نسرين يميني نيا و عبدالنبي شريف بور كما يتولي الحكمية في قسم العروض الحرة كل من مجيد جعفري و مريم سرمدي و ليلي جواهري. و تحدث السيد امرائي عن المزايا و التطبيقات الاخري للعروض العلاجية فقال إن هذا النمط من العروض لا ينحصر تأثيرها الايجابي علي المرضي فقط بل تزيد من جوانبهم الاخلاقية و التربوية و حتي في المدارس و في رياض الاطفال و معسكرات الجنود و السجون للتنمية الاخلاقية و الشخصية و اعتبر السيد امرايي أن مركز هذا الاسلوب العلاجي في طهران و قال تتواجد كذلك عدة مراكز علاجية لهذه الامراض عبر هذه الطريقة في مختلف المحافظات منها في اصفهان و أردبيل و شيراز و خراسان رضوي و ينبغي ان نصل الي المكانة التي تتمكن فيها كافة مناطق البلاد من الافادة من هذه الطريقة العلاجية. و اعتبر السيد امرائي النتائج و التقدم الحاصل من العروض العلاجية بانها مقبولة و اضاف قائلاً: خلال الاعوام الستة الماضية كانت هذه الطريقة العلاجية في مركز سعادت آباد اكثر السبل العلاجية المؤثرة التي لا تعتمد علي الأدوية، و يشارك حالياً 20 شخصاً من المرضي الموجودين في هذا المركز في الصفوف المسرحية العلاجية و قد تحسنت الحالة الصحية لسبعة منهم علي متسوي معقول حيث ظهرت فيهم تغييرات ذات معني في العلائم الجسمية الملحوظة. و قال في ختام حديثه: سيقام علي هامش هذا المهرجان معرض للاعمال الفنية و الرسم و الفخاريات و التخطيط من اعمال المعاقين امام المشاهدين الراغبين في هذه الفنون. و قال امرائي إن المسرح العلاجي قد تأسيس في عام 1942 م. من جانب عالم النفس الشهير «جاكوب لوئي مورينو» و له حالياً استخدامات واسعة في بلدان امريكا و روسيا و المانيا و البلدان الإسكندنافية كما مورست هذه الطريقة العلاجية في ايران منذ عام 1967م. من جانب كل من السيد حميد اشكاني و السيد حسن حق شناس علي المرضي المعاقين جسمياً و قد بدأ العلاج المسرحي علي المعاقين ذهنياً و معاقي الاعصاب بواسطة الطاقم العلاجي في مستشفي الامراض النفسية في سعادت آباد في عام 2001. هذا و يقام هذا المهرجان في سعادت آباد الكائن في الجانب الشمالي من ميدان كاج مقابل مستشفي مدرّس ركن كلستان يكم (رقم واحد).
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬