رمز الخبر: 54853
تأريخ النشر: 30 July 2007 - 00:00

مصور من فترة الحرب في حديثه مع شاهد: بعض المؤسسات تعمل نحو تخريب سمعة مصوري فترة الحرب

طهران-قال السيد ابوطالب امام: إن ما يؤسف له هو وجود بعض المؤسسات و الاشخاص من خلال اهمالها و عدم اهتمامها بالمطالب المنطقية للمصورين القدامي من فترة الحرب.

و اعرب هذا المصور في حديثه لمراسل موقع شاهد الاعلامي الثقافي لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين عن احتجاجه الشديد حيال عدم تنظيم صور الحرب من جانب المسؤولين و قال: عندما كان الحديث يدور حول اقامة معرض لصور الحرب كانوا يبحثون عنا و لكن عندما انتهت اعمال هذا المعرض كان لا شأن لهم بنا مطلقاً. و لم يشر السيد ابوطالب امام الي اسم هذه المؤسسات و قال: لم يقدموا بعد المبلغ الخاص بعرض الصور التي عرضت في المعرض الذي اقيم قبل فترة الي المصورين المشاركين في هذا المعرض في حين لم يكن كلامهم الاول هذا الشيئ. و فيما يتعلق بطباعة موسوعة تصويرية عن فترة الدفاع المقدس قال: إن تنظيم صور فترة الحرف لا يشكل امراً جديداً لكن بعض المسؤولين قطعوا و عوداً مساعدة لنا بشأن تجميع هذه الصور و تسجيلها و نشر كتاب يضم هذه الصور و لكن لم يحدث شيئاً من هذا القبيل. و قال هذا المصور من فترة الحرب في ختام حديثه، سوف لا اشارك من الآن فصاعداً في اي معرض للصور.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة