رمز الخبر: 49551
تأريخ النشر: 02 July 2007 - 00:00
حديقة المدينة (بارك شهر) في طهران تتحول إلي متحف لأعمال المضحين
طهران-قال رئيس بلدية طهران سيتحول قسم من حديقة المدينة بطهران (بارك شهر) حتي حلول اسبوع الدفاع المقدس إلي متحف للمضحين لتتحول هذه الحديقة حتي الثامن من تير من العام القادم إلي متحف للمعاقين و خاصة المعاقين الكيماويين. و أضاف السيد محمد باقر قاليباف في كلمته في مراسم ازاحة الستار عن النصب التذكاري للمعاقين الكيماوين و افتتاح متحف السلام قائلاً إن شعبنا بات اليوم اكبر ضحية للمؤآمرات الامريكية و الصهيونية و يكون من واجبنا أن نعظـّم هذا اليوم و أن نعمل نحو ايصال صوتنا إلي اسماع البشرية. و أشار السيد قاليباف إلي القصف الكيماوي الذي تعرضت له مدينة سردشت الايرانية و حلبجة العراقية و قال اني قد شاهدت عن كثب أهالي هاتين المدنيتين في زمن تعرضها إلي القصف الكيماوي إبان الحرب و شاهدت العشرات من الأطفال الصغار الذين كانوا قد استشهدوا في احضان امهاتهم إلي جوار منازلهم. فهل يمكن نسيان هذه المعاناة. و أشار السيد قاليباف إلي المحادثات التي اجريت مع رابطة السلام اليابانية و قال لقد اجريت هذه المحادثات في منحي ايصال صوت مظلومية الشعب الايراني إلي اسماع شعوب العالم. و أضاف قائلاً إننا في هذا المنحي عملنا في ايجاد متحف السلام و نصب تذكاري للمعاقين في الحرب في حديقة المدينة(بارك شهر) بطهران و هي اقدم حديقة بطهران. و قال السيد قاليباف اننا سنوجه الدعوة في العام القادم إلي عدد من الشخصيات الأجنبية ليحلوا ضيوفاً علينا و السفراء المعتمدين لدي ايران ليشاركوا في الحفل الافتتاحي بشكل كامل لمتحف معاقي الحرب. و قال إن الدول التي تزعم دفاعها عن حقوق الإنسان قد اثبتت بانها تضرب كافة قوانينها و شعاراتها في هذا المجال عرض الحائط عندما تقتضي مصالحها و إن القصف لهيروشيما و الحرب المفروضة ضد ايران و ما يجري اليوم في فلسطين و لبنان قد اكدت وجود هذا الشيئ. من جانبه تحدث رئيس NGO الداعي للسلام مؤسسة السيد تسويا شيزوكو من اليابان في هذه المراسم فقال في عام 2004 عندما جئنا إلي ايران في أطار مجموعة تدعوا إلي السلام و سمعنا بتعرض المدن الآمنة إلي قصف كيماوي اندهشنا كثيراً كيف لم يعلن عن هذا الموضوع اعلامياً بعد مضي 17 او 18 عاماً من انتهاء الحرب الايرانية العراقية. و أضاف قائلاً فيما يتعلق بحادثة هيروشيما يمر اليوم 60 عاماً علي هذه الحادثة و اذا كان من المقرر أن لانعلم شعوب العالم بهذه الحادثة و يعني ذلك إن الظلم الممارس بحق أهالي هذه المدينة لم يبلغ اسماع اي شخص في العالم و لكن اعلنـّا عن ذلك اعلامياً و ساعد جميع الناس لبناء مدينتنا. و قال السيد شيكوزو انني قررت حينذاك إن اعلن عن ذلك اعلامياً و أنا ارغب بأن يكون كافة الناس من كل دين و مذهب اصدقاء معاً و يعيشوا في سلام.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬