رمز الخبر: 47579
تأريخ النشر: 14 June 2007 - 00:00
طهران-بالنظر إلي حالة الاندراس التي تتعرض اليها قبور الشهداء المطهرة في محافظة قزوين و المباني المحيطة بها تم بدء العمل بإعادة بنائها و سينتهي العمل من تنظيمها في العام الحالي.

و تحدث رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين لمحافظة قزوين كما ذكر مراسل موقع شاهد الإعلامي الثقافي لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين عن وجود 328 روضة من رياض الشهداء في محافظة قزوين و أضاف قائلاً توجد حالياً رفات 675 شهيداً في رياض الشهداء موزعين علي 200 منطقة و قد شيدت هذه الرياض علي شكل مزار منفرد او مزدوج للشهداء. و أشار السيد محمد مهدي شهروش إلي تعاون المجموعة المعنية بتنظيم رياض الشهداء في تحقيق الأهداف المذكورة اعلاه فقال: نظراً للتعاون الجيد لأعضاء مجموعة تنظيم رياض الشهداء لقد اتخذت اجراءات جيدة في مد المياه و ايصال الكهرباء إلي هذه الرياض و خاصة في الأرياف. كما ستتم متابعة انجاز رياض الشهداء المجهولين في قزوين في حديقة فدك بهذه المدينة. و في ما يتعلق بأحياء ساحة الإمام زادة حسين(ع) و اعداد الإمكانات الرفاهية و السكنية لزواره قال: إن مشروع احياء مزار الإمام زاده حسين(ع) و تنظيم الساحة المحيط به بما يشمل رياض الشهداء قد صودق عليه قبل عدة أعوام، لكن المؤسف هو عدم بدء الأعمال التنفيذية لهذا المشروع. و اننا نامل أن نشهد تنفيذ هذا المشروع من خلال المتابعات المستمرة للموضوع. و وصف السيد شهروش تنظيم و احياء مزارات الشهداء بأنها تشكل احد البرامج الثقافية لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين و قال: إن موضوع ترويج ثقافة الايثار و الشهادة في المجتمع يعتبر احدي الاولويات الرئيسية لهذه المؤسسة و يتم تنظيم رياض الشهداء في هذا المنحي و انني علي أمل أن نستطيع من خلال ايجاد الأجواء الثقافية و الإعلام المناسب إلي جانب مزارات الشهداء و رياضهم أن نتمكن من القيام بخطوة صغيرة نحو ترويج الثقافة القيمية للايثار و الشهادة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬