رمز الخبر: 46234
تأريخ النشر: 31 May 2007 - 00:00
طهران-قال الملحن افشين رامين إن الشعر ذي المحتوي و الزاخر بالمعاني من العناصر التي تساعد الملحّن علي تحسين تلحين الموسيقي الخاصة بالحرب.
و اضاف هذا الملحن لمقطوعة «ظهوري ديكر» (ظهور آخر) و هي المقطوعة الخاصة بالحرب المفروضة و التي تم انتاجها في الإذاعة و التلفزيون و اذيعت في اليوم الثالث من خرداد/24 أيار حول الأعمال الموسيقية في المناسبات قائلاً: إن الشعر ذي المحتوي و الزاخر بالمعاني الذي يتم ادراكه و وصفه بشكل جيد في لحظات الحرب يساعد الملحن علي تحسين التلحين و يؤدي الي جودته. و قال هذا الملحن و هو ابناء من كرمانشاه: إنني قد لمست إبان الحرب بلحمي و دمي مصائب الحرب و مشاكلها و يزيد هذا الموضوع من رغبتي للتلحين في مجال الحرب المفروضة لكن جمال الشعر و ظرائفه لهما الدور الكبير في ايجاد الابداع في الملحّن. و حول مقطوعة «ظهوري ديكر» (ظهور آخر) التي لحّنها قال: لقد تم تلحين هذه المقطوعة علي الشعر المنظم من جانب «شهرام مقدسي» و هو يحمل مضموناً جميلاً جداً و عاطفياً يحمل أحوال و اجواء ليالي خرمشهر و الحرب و يوصف تلك الليالي. و قال السيد رامين: لقد جاء تنظيم «ظهوري ديكر» (ظهور آخر) مع السيد محمد رضا علي قلي و إنشاد السيد «حميد غلامي». و تم عزف هذه المقطوعة الموسيقية الشعبية من جانب الجوقة الموسيقية للإذاعة و التلفزيون و تم تسجيلها في الاستوديو المركزي للموسيقي و الإنشاد للإذاعة و التلفزيون و تم بثها في الذكري السنوية لتحرير خرمشهر و سوف تبث عبر الأجهزة السمعية و البصرية الوطنية في الأيام الوطنية. و تستغرق مدة هذه المقطوعة الموسيقية خمس دقائق و استغرقت مراحل تسجيلها مدة يومين. هذا و كان قد تم تلحين مقطوعة «ظهور آخر» بتوصية من الدائرة العامة للإنتاج للمركز الموسيقي و الإنشاد لمؤسسة الإذاعة و التلفزيون.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬