رمز الخبر: 45821
تأريخ النشر: 28 May 2007 - 00:00
طهران-في الذكري السنوية لتحرير خرمشهر اقيمت مراسم إزاحة الستار عن الرسوم المرسومة علي جدران مسجد الجامع في خرمشهر.

و ذكر مراسل موقع شاهد الإعلامي الثقافي لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين: اقيمت هذه المراسم بحضور أهالي خرمشهر و المسؤولين المحليين و علي صعيد المحافظة و ذلك في الثالث من شهر خرداد الذكري السنوية لتحرير خرمشهر و قد ازيح الستار عن الرسوم الجديدة المرسومة علي جدران المسجد الجامع لخرمشهر بعد إقامة صلاتي المغرب و العشاء في هذا المسجد. و يضيف التقرير: لقد صرح الرسام لهذه اللوحات الجدارية للمسجد الجامع في خرمشهر السيد ناصر بلنكي قائلاً: إن يوم تحرير خرمشهر في الواقع هو يوم منح شهادة الحماس و المعنوية للشعب الايراني. و أضاف السيد بلنكي قائلاً: إن خرمشهر ليست مدينة فقط بل انها رمز روح المقاومة و المعنوية للشعب الايراني فينبغي أن تتحول هذه المدينة إلي عاصمة فنية و ثقافية للدفاع المقدس و يجدر بالفنانين الايرانيين أن يرسموا الجوانب المختلفة لهذه الملحمة بأساليب و تعابير اولية و المتمثلة بالفن لشعوب العالم. و فيما يتعلق برسومه علي المسجد الجامع في خرمشهر قال أن هذه الرسوم قد رسمت بعد تحرير خرمشهر في عام 1982م في مدة ستة اشهر في خمس لوحات و كل لوحة بمساعة 10 أمتار علي شكل رمزي. و قال الرسام بلنكي: إن الرسوم في المسجد الجامع في خرمشهر تعيد إلي الأذهان الجوانب المعنوية و الحماسية للشباب من ابناء الشعب الايراني و الطيـبين من ابناء الجنوب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬