رمز الخبر: 385282
تأريخ النشر: 02 June 2021 - 15:43
المهندس اوحدي: بالأسر ازدهر الجوهر الوجودي للمحررين..!

رؤية المرحوم ابو ترابي حول دعاية الترشح للبرلمان..

رؤية المرحوم ابو ترابي حول تبليغات الترشح للبرلمان..
صرح مساعد رئيس الجمهورية رئيس مؤسسة الشهداء والمضحين في الجمهورية الإسلامية الإيرانية المهندس سعيد اوحدي في كلمته التي ألقاها في مراسم ذكرى وفاة حجة الإسلام «الحاج سید علي اکبر ابوترابي فرد» التي أقيمت اليوم 1 حزيران في صالة عرفان حيث قال: أن الأسر كما الكاربون الذي يتحول بتأثير الضغط إلى الماس فإن بفضل الأسر ازدهر الجوهر الوجودي للمحررين
وجاء في تقرير مراسل وكالة نويد شاهد بأن المهندس اوحدي أشار إلى ان 15 خرداد المصادف 5 حزيران تعتبر نقطة انعطاف في تاريخ الثورة الإسلامية في إيران وقال: أن انتصار فلسطين على الكيان الغاصب في حرب استمرت 11 يوما لم يكن بعيدا عن رؤية الامام الخميني قدس الله سره. في انتفاضة 15خرداد 5 حزيران عام 1963م التي خاضها الشعب الإيراني هكذا كانت رؤيته. اي كان يتوقع هذا النصر قبل 51 عاما. حيث أوضح في ذلك اليوم الخطر الذي يواجهه الاسلام وقال رحمة الله عليه بأن إسرائيل لا تريد أن يحكم القرأن في هذا البلد.
وأشار المهندس اوحدي إلى رؤية الامام الخامنئي حفظه الله حول المحررين حيث قال: أن قائد الثورة الاسلامية يعتبر الأسرى المحررين من الكنائز الكبرى والعظيمة للثورة الإسلامية. كما شبه في إحدى خطبه الأسرى بأنهم الماس. أن هذا التشبيه يعكس عمق رؤية الامام الخامنئي بالأسرى. لان الأسر كما الكاربون الذي يتحول بتأثير الضغط إلى الماس. فإن بفضل الأسر ازدهر الجوهر الوجودي للمحررين.
وتناول رئيس مؤسسة الشهداء والمضحين إلى خاطرة تتعلق برؤية ترشح سيد المحررين إلى عضوية مجلس الشورى الإسلامي اي البرلمان وقال: عندما بدأ المرشحون يبلغون وينشرون الاعلانات كان المرحوم ابو ترابي في سوريا. وعندما عاد طلبنا منه الموافقة للقيام بالدعاية له فرفض وقال: اذا كانوا يعرفوني باني سيد قافلة المحررين فقد طلبت من سيدتنا زينب عليها السلام إذا كان ترشحي يزيد من عزتكم فادعو الله أن يوفقني لذلك. واذا لم يكن من نصيبي فاوصي الإخوة المحررين الذين جاءوا إلى إيران أن يسخروا أنفسهم في خدمة النظام.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة