رمز الخبر: 385264
تأريخ النشر: 09 May 2021 - 22:59

دعا مدير مؤسسة بل الأدبية جميع دور النشر في العالم دعم الشعب الفلسطيني الذي يواجه عدوانا صهيونيا شرسا.
دعا مدير مؤسسة بل الأدبية جميع دور النشر في العالم دعم الشعب الفلسطيني الذي يواجه عدوانا صهيونيا شرسا.
وجاء في تقرير مراسل وكالة أنباء تسنيم الثقافية بأن السيد مجيد جعفري اقدم مدير مؤسسة
بل للثقافة والترجمة أصدر بيانا دعا فيه دور النشر في العالم دعم الشعب الفلسطيني. وجاء هذا البيان اثر الهجوم الوحشي الذي شنه الكيان الغاصب على الفلسطينين الساكنين في محلة الشيخ جراح.
وجاء في هذا البيان الذي ترجم بالغتين العربية والإنكليزية إضافة إلى الفارسية والذي ارسل الى دور النشر والناشطين في المجال الثقافي في جميع أنحاء العالم:
الزملاء الاعزاء
ما يجري في محلة الشيخ جراح يثبت مرة أخرى عدم إمكان التعايش مع الصهاينة وعصابات المستوطنين الذين يتسابقون لمصادرة منازل الفلسطينيين. إن الساكنين في حي الشيخ جراح هجروا عن أراضيهم التي احتلت عام 1948م.واليوم يتم تهجيرهم مرة أخرى أمام انظار العالم.
إن الشعب الفلسطيني اليوم الذي يسطر اروع مواقف الصمود والتحدي في القدس الشريف لن يتمكن المحتلون والمستوطنون أن يهجروهم هذه المرة.
ليس من الممكن التعايش بسلام مع المحتلين. كما لا يمكن تحقيق الأمن والسلام في فلسطين والمنطقة الابزوال الكيان الصهيوني وتأسيس دولة ديمقراطية واحدة اسمها فلسطين تضم جميع الفلسطينيين الساكنين على أراضيها والمبعدين.
على امل الانتصار
مجيد جعفري اقدم
المدير التنفيذي لمؤسسة بل الأدبية
«ایران-ترکیه »
الجدير ذكره أن محكمة الكيان الصهيوني أصدرت في ابريل عام 2021م حكما ضد الفلسطينيين الساكنين في محلة الشيخ جراح الواقع شمال مدينة القدس. وفرض قرار الحكم على الفلسطينيين إخلاء منازلهم وتحويلها للمستوطنين.
ويعود تاريخ هذه الأراضي التي تسكنها اربع أسر فلسطينية كبيرة يبلغ عدد أعضاؤها 500 نفر إلى زمان احتلال فلسطين.
إن سكنة محلة الشيخ جراح هم من المهجرين الذين تم ترحيلهم بالقوة من ارض أبائهم وأجدادهم عام 1948م إبان احتلال فلسطين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة