رمز الخبر: 359286
تأريخ النشر: 21 July 2012 - 00:00

العالم المجاهد «آية الله نمر النمر» يضرب عن الطعام وجهاز الامن السعودي يواصل

نويد شاهد : أعرب مركز الشرق لحقوق الإنسان عن قلقه البالغ إزاء أنباء تحدثت عن قيام قوي الأمن السعودي بتعذيب العالم الديني المجاهد آية الله الشيخ نمر النمر بعد اعتقاله في الثامن من الشهر الجاري و دخوله في اضراب مفتوح عن الطعام .. فيما أقامت القوي الشبابية في مدينة العوامية بالعربية السعودية مساء الخميس إعتصامناً تضامنياً مع الشيخ «نمر باقر النمر» في ساحة كربلاء تحت شعار "فاتورة الدم غالية" ، كان للجانب النسائي دور فاعل و ملحوظ فيه .


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن وكاله نسيم الدوليه للاخبار القصيره ، أعرب مركز الشرق لحقوق الإنسان السعودي عن قلقه العميق إزاء الأخبار التي يتم تناقلها بين أقاربه عن تعرضه للتعذيب الشديد، وقد رأي زواره كدمات علي وجهه وعلي عينه وقد تم خلع إثنين من أسنانه الأمامية كما نقل ذلك لنا مقربون من عائلته ، وأنه قد دخل في إضراب مفتوح من ساعة إعتقاله ويتم إجباره علي تناول الغذاء من خلال إنبوب "مغذي" وقد تم ربط يديه وتكبيله وهو جريح علي سرير التداوي والعلاج . واشار مركز الشرق الي ان أقرباء للشيخ نمر النمر تمكنوا من زيارته ، وتم إستدعائهم من قبل السلطات الأمنية لرؤيته في المستشفي العسكري بالظهران و الطلب منهم إخبار الناس ، وطمأنتهم أنه بخير ليتم تهدأة الشارع الغاضب علي إثر إعتقاله وتوارد الأنباء عن وضعه الصحي البالغ السوء . و توجه مركز الشرق للحقوقيين والمهتمين بالشأن الحقوقي حول العالم لمخاطبة السلطات السعودية بالكف عن إنتهاك حق المعتقل تعسفاً سجين الرأي الشيخ الذي إعتقلته السلطات في الثامن من الجاري لآرائه السياسية المعارضة . كما دعا منظمة أطباء بلا حدود الي الطلب من السلطات السعودية بالسماح لها بزيارة الشيخ النمر والإطمئنان علي حالته. و كانت السلطات السعودية اعتقلت الشيخ نمر باقر النمر بعد مطاردته و إطلاق النار عليه في بلدة العوامية بمحافظة القطيف شرق السعودية . هذا و رفع المشاركون في اعتصام "فاتورة الدم غالية" ، صور سماحة آية الله المجاهد الشيخ نمر باقر آل نمر وصور الشهيد عبدالله الأوجامي إضافة إلي بعض الشعارات التي طالب فيها المعتصمون الإفراج الفوري عنه سماحته والإقتصاص من قتلة الشهداء. وعرض المنظمون مونتاج "فيديو" إستعرض جوانب من حياة آية الله آل نمر وصفاته التي تميز بها كما عرض مونتاج إنشادي آخر تحت إسم "طواف عمامة" . هذا و تعهد الحراك الرسالي في العوامية بمواصلة الحراك السلمي والمطالبة بالإفراج عن آية الله الشيخ نمر باقر آل نمر وكل المطالب المشروعة . الجدير بالذكر أن منظمات حقوقية و تيارات إسلامية وعدد من الحركات الثورية ومرجعيات دينية وأحزاب وعلماء علي مستوي دولي استنكروا وأدانوا إعتقال آية الله الشيخ آل نمر واعتبروا الإعتداء علي رمز ديني كالشيخ نمر يزيد الإحتقان الشعبي .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة