رمز الخبر: 353078
تأريخ النشر: 19 May 2013 - 00:00
بغية تخليد فكر الامام الخميني (قدس) ..
نويد شاهد : أقامت الهيئات النسائية في حزب الله معرضاً للمطالعة تحت عنوان \"في رحاب روح الله\"، وذلك في قاعة مجمع الامام الكاظم عليه السلام في حي ماضي .


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن وكاله فارس للانباء ، أن المعرض الذي أقامته الهيئات النسائية في حزب الله للمطالعة تحت عنوان \"في رحاب روح الله\"، جاء انطلاقاً من أهمية تخليد هذه الشخصية الاسلامية النادرة في تاريخنا المعاصر، كان لا بد من ايجاد رابط قوي يعرّف الأجيال الصاعدة ويقرّبهم من تفكير الإمام الراحل (قدس) . وحول هدف إقامة هذا المعرض ، قالت مسؤولة الفرع الثقافي للهيئات النسائية في بيروت الحاجة فاطمة زيعور، في حديث لـ\"الانتقاد\" أن الهدف من خلال المعرض هو \"تعريف الاجيال الصاعدة علي الامام الخميني وربطه بثقافة وفكر وثروة وقيم ومبادئ ونهج هذا الإمام، وللتعريف علي الكم الهائل من كتابات الامام الخميني، هذا الامام العظيم الذي غيّر معالم هذا القرن رغم كل التحديات الموجودة\"، مشيرةً الي أن \"ايران التي تحارب اليوم انما تحارب لأنها ايران الامام الخميني\". و حول سبب اختيار الكتاب تحديداً كوسيلة للتقريب الي الامام فاجابت \"الله سبحانه وتعالي يطل علي البشر من خلال العلم وأهم مصدر للعلم هو الكتاب\"، مضيفةً إن \"الكتاب في كل المجتمعات هو موروث لكل التاريخ والفكر والحضارة، علماً أن الامام الخميني كان يركز جداً علي ضرورة المطالعة\"، ولافتةً الي أهمية الرواية ودورها في ترجمة الاحداث وفهم التحولات التي تطرا علي الشخصية. و لفتت الي أن الامام لم يكن يطالع مجرد مطالعة عابرة، بل كان يذيّل الكتب التي يطالعها بملاحظاته.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬