رمز الخبر: 35302
تأريخ النشر: 28 March 2007 - 00:00
اول اثر وطني للدفاع المقدس
بحضور قافلة السائرين في طريق النور تم تسجيل المسجد الجامع لخرمشهر باعتباره المتراس للمقاومة و الايثار للمدافعين عن مدينة «خونين شهر»/المدينة الدامية كاول اثر وطني للدفاع المقدس و ازيح الستار عن لوحته التي تحمل رقم 110.

بحضور قافلة السائرين في طريق النور تم تسجيل المسجد الجامع لخرمشهر باعتباره المتراس للمقاومة و الايثار للمدافعين عن مدينة «خونين شهر»/المدينة الدامية كاول اثر وطني للدفاع المقدس و ازيح الستار عن لوحته التي تحمل رقم 110. و شارك في هذه المراسم العقيد الحرس الثوري حسين عشقي آمر موقع المحافظة علي المباني و الاثار الاقليمية لاعوام الدفاع المقدس الثمانية في خوزستان حيث قال بهذه المناسبة: إن برنامج تسجيل آثار الدفاع المقدس التي تشكل الوثيقة الناطقة لملاحم الشعب الايراني العظيم قد بدأ العمل به منذ ثلاثة اعوام و بأمر من رئيس هذه المؤسسة. و اشار السيد عشقي الي تاكيدات سماحة قائد الثورة المعظم حول مجالات الاهتمام بالمحافظة علي آثار الدفاع المقدس و قال إن مؤسسة الحفاظ علي الآثار في مجالات اثار الدفاع المقدس قد بدأت نشاطها اعتماداً علي اوامر قائد الثورة المعظم و القيادة العامة للقوات المسلحة و في منحي تنفيذ نظامها التأسيسي و انها تواصل مهامّها بكل جدية. كما اثني امام الجماعة في المسجد الجامع بخرمشهر الذي شارك في هذه المراسم علي هذه الخطوة و باركها و اعرب عن شكره لقائد الثورة المعظم علي اهتمامه بالمحافظة علي وثائق فخر الشعب الايراني العظيم. و وصف اية الله السيد محمد تقي الموسوي المسجد الجامع لخرمشهر بانه يمثل القلعة القوية لبواسل الاسلام حيث كان يتموج فيها الجهاد و الايمان و التقوي. و قد استفيد من كوفيات الدفاع المقدس كستار للوحة تسجيل مسجد الجامع كما وصفت مؤسسة الحفاظ علي قيم آثار الدفاع المقدس و نشرها في الذكري السنوية لتحرير خرمشهر الجسر القديم في خرمشهر علي نهر كارون و الذي شهد معارك ضارية في خريف عام 1980و لم تسمح القوات الاسلامية للمعتدين البعثيين عبوره و الانتقال الي الجانب الثاني من المدينة و احتلال مدينة ابادان بانه من الاثار الوطنية للدفاع المقدس.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬