رمز الخبر: 349275
تأريخ النشر: 13 May 2012 - 00:00
مقتدي الصدر:

يدعو الحكومة الفرنسية الجديدة إلي أن لا تطأطئ رأسها لأمريكا وأن تتبني عقائد المسلمين

نويد شاهد : طالب زعيم التيار الصدري مقتدي الصدر السبت ، المسلمين والجاليات العربية في فرنسا إلي تجنب التشدد الديني ، و الانفتاح والتحرر مهما كانت الظروف ، فيما دعا الحكومة الفرنسية الجديدة إلي أن "لا تطأطئ رأسها إلي أمريكا" و يكون لها الرأي والاستقلالية وبناء كيان منفرد من دون تحكم وأن تتبني عقائد المسلمين


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن وكاله نسيم للانباء ، قال الصدر في رد له علي طلب ورد من أحد أتباعه بإرسال رسالة إلي الرئيس الفرنسي الجديد، إنه "قبل أن أبعث برسالة إليه أستغل هذه الفرصة لأبعث برسالة إلي كل المسلمين في فرنسا" . و أضاف الصدر أن "الحكومة الفرنسية الجديدة حازت علي الكثير من أصوات الشعب الفرنسي الذي أراد الخروج من حكومته السابقة لما أوقعته فيه من مصاعب وخلافات وصدامات كثيرة كان في غني عنها"، داعيا فرنسا أن لا تطأطئ رأسها إلي كبيرة العولمة أميركا بل أن يكون لها الرأي والاستقلالية فيه ولا تكتفي بالرأي بل بالقرار لكي تبني كيانا منفردا دون تحكم وتحكيم" . كما دعا الصدر الحكومة الفرنسية إلي "تبني المسلمين وعقائدهم لاسيما العقائد الصحيحة التي لا تدعو إلي العداء والعنف، بل إلي السلم والسلام والإخاء والوئام، وأن تجعل منهم كباقي الشعوب ذوو حقوق وواجبات لا يعتدون ولا يعتدي عليهم يقيمون شعائرهم بما يليق ويلبسون حجابهم، بما يعطي لفرنسا أروع صور الحضارة والديمقراطية". و تابع الصدر "أوجه رسالة ثالثة للرئيس المنتهية ولايته بأن يتدارك ما سعي إليه طيلة فترته الرئاسية وأن يستعل تلك الفرصة الأخيرة" .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة