رمز الخبر: 348641
تأريخ النشر: 09 May 2012 - 00:00

الوفاق تطالب بالإفراج عن "النساء المعتقلات"

نويد شاهد : طالبت جمعية الوفاق المعارضة بالإفراج الفوري عن 4 نساء اعتقلن خلال الأيام الماضية، عندما كن يعتصمن أمام مبني وزارة الداخلية (القلعة)، مشددين علي ضرورة أن تحترم البحرين المواثيق الدولية وحرية المرأة وحقوقها.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن قناه العالم الاخباريه ، جاء ذلك خلال وقفة تضامنية مع النساء المعتقلات أقامتها جمعية الوفاق الإثنين، وشارك فيها أهالي المعتقلات وعدد من قيادات جمعية الوفاق. واعتقلت السلطات الأمنية خلال الأيام الماضية 4 فتيات هن (زينب الخواجة، زينب الموسوي، معصومة السيد ومريم الخزاز). وقال نائب رئيس لجنة التحكيم بجمعية الوفاق، محمد الغريفي إن: "اعتقال النساء وإضراب الناشط الحقوقي عبدالهادي الخواجة، ومحاكمة الرموز، واعتقال الناشط الحقوقي نبيل رجب، كل هذه القضايا كفيلة بعدم انتهاء الأزمة في البحرين". فيما نوّه النائب الوفاقي المستقيل جواد فيروز الي أن "المعتقلات لم يخالفن أي قانون وضعي، أو قانون التجمعات، إذ كان عددهن 3 ولسن خمسا، حتي يُتهمن بأنهن تجمهرن وعليهن التقدم بإخطار لذلك". من جانبه، أوضح القيادي بجمعية الوفاق هادي الموسوي أن المعتقلات (زينب الموسوي ومريم الخزاز ومعصومة السيد)، اعتقلن واتهمن بالتجمهر، في حين أنهن أقل من 5 أشخاص، ولا يعتبر تجمهرا غير قانوني، بحسب قانون التجمعات. في الصعيد ذاته، طالبت المحامية زهراء خضير بالإفراج عن 6 متهمين في قضية ما يعرف بـ "قبضة الثائرين" بمنطقة الدراز. وقالت: "مازالت النيابة العامة تصر علي إبقاء القضية، علي رغم مرور أكثر من ثلاثة أشهر، والتي تم فيها القبض علي ثمانية أشخاص احدهم حالته متدهورة نتيجة اصابته بعجز في الكلي، وتم توجيه تهمة التجمهر وأعمال الشغب واعتداء علي قوات حفظ النظام والتي تعود إلي يوم 24 يناير/ كانون الثاني 2012، علي رغم استيفاء مبررات الحبس الاحتياطي للمتهمين". وناشدت النيابة العامة النظر بهذه القضية، أما بالإفراج لانتفاء مبررات الحبس الاحتياطي، أو الأمر بإحالتها للمحكمة المختص.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة