رمز الخبر: 348283
تأريخ النشر: 20 May 2012 - 00:00

ايران ستنتهي من تطهير منطقة "شلمجة" من الألغام

نويد شاهد : أكد وزير الدفاع الايراني والممثل الخاص لرئيس الجمهورية في شؤون تطهير حقول الالغام العميد أحمد وحيدي، أنه سيتم قبل نهاية العام الايراني الحالي (ينتهي في 20اذار القادم)، الإنتهاء من عمليات تطهير منطقة شلمجة (جنوب) من كل أنواع الألغام والقذائف من مخلفات الحرب التي فرضها النظام العراقي البائد علي ايران للفترة من 1980 الي 1988.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن قناه العالم الاخباريه ، خلال زيارته لمحافظة خوستان لتفقد العمليات الجارية لتطهير حقول الالغام الواقعة في هذه المحافظة، أشار العميد وحيدي في تصريح صحفي إلي الصعوبات التي تواجهها عمليات تطهير حقول الالغام، مشيدا بالتضحيات التي قدمها الجيش والحرس الثوري وقوات التعبئة في هذه العمليات، حيث قدموا نحو 71 شهيدا و 408 ممن اصيبوا بالإعاقة فيها. وأكد وحيدي أنه رغم هذه التضحيات فأن العاملين في مجال تطهير حقول الالغام مصممون بعزم وإقتدار علي إنهاء مهمتهم، التي وصفها بـ"المشكلة الوطنية" حتي نهاية العام الايراني الجاري في آذار القادم. وأضاف العميد وحيدي قائلا: بعد تطهير منطقة "شلمجة" من الالغام والقذائف المتبقية، فأن عمليات الإعمار ستشهد سرعة أكبر بكثير من السابق في هذه المنطقة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة