رمز الخبر: 340843
تأريخ النشر: 13 March 2012 - 00:00
مهرجان تضامني مع الشعب البحريني في الكويت يؤكد :

شعب البحرين يتعرض للإبادة وممارسات غير انسانية ..

نويد شاهد : ندَّد المشاركون في مهرجان "معكم من أجل حقوقكم المشروعة" الذي أقامته "اللجنة الشعبية لمناصرة شعب البحرين" في ديوان النائب الكويتي عبد الحميد دشتي "بالممارسات غير الإنسانية التي ترتكب بحق شعب البحرين" .


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن وكاله نسيم للانباء ، قال دشتي في كلمة له إن "هناك جرائم ضد الإنسانية ارتكبت بحق الرجال و النساء الذين خرجوا بشكل سلمي للمطالبة بحق أصيل و هو العيش بعزة و كرامة" ، مشيرا إلي أن "من يطالبون بحقهم هم أهل البحرين الحقيقيون لا المستوطنون الجدد" . و تعهد دشتي بمتابعة القضية في البحرين حيث سيلتقي و آخرين خلال اليومين المقبلين مع مسؤولي مجلس حقوق الإنسان" ، لافتا إلي انهم أجروا "اتصالاً بالمحكمة الجنائية الدولية للتأكد من مصير الدعاوي القضائية المقامة ضد مرتكبي الجرائم" . و توجه إلي النواب في مجلس الأمة الكويتي ممن قال إنهم يساندون حراك المظلومين ، قائلا "الأقربون أولي بالمعروف" ، متسائلاً "ألا يستحق ما يحدث في البحرين بعد كل هذه المجازر أن نخصص جلسة في المجلس لمناقشة حالة حقوق الإنسان هناك؟" . و اتهم الإعلام "بالتعتيم و الصمت تجاه الجرائم التي ارتكبت في البحرين" ، مشيرا إلي "جريمة إبادة جماعية ترتكبها قوات خليجية بحق الشعب البحريني" . بدوره ، أكد النائب صالح عاشور أن "الدول الخليجية أجهضت بعض الثورات العربية و لم تدعم المطالب العادلة للشعب البحريني الذي يطالب بالعدالة و المشاركة الحقيقية في الحكم ، فواجه بتحرك سياسي علي كل الجبهات ، و في مقدمة ذلك جامعة الدول العربية التي غابت عما يحدث" . من جهته ، قال رئيس "اللجنة الشعبية لمناصرة شعب البحرين" مهدي السلمان "إننا لم نشاهد في البحرين معارضة مسلحة تستولي علي المباني و لم نشاهد تهريب أسلحة أو دخول مسلحين من دول أخري و لم نشاهد إعلاما عربيا أو عالميا يدعمهم" . و تابع : "الإنسان المسلم العاقل يتساءل : أين مجلس الأمن عما يحدث في البحرين ؟ إذا كانت دوافعه إنسانية ! و أين جامعة الدول العربية ؟ فهم يواجهون صمتا عالميا و عربيا خصوصا الخليجي رغم أننا كشيعة و سنة إخوان" .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة