رمز الخبر: 340721
تأريخ النشر: 12 March 2012 - 00:00

إستشهاد فلسطينيين اثنين وإصابة العشرات بغارات جديدة لطائرات الصهاينة

نويد شاهد : استشهد فلسطينيان و اصيب خمسة و ثلاثون اخرون بينهم ١٠ اطفال ز ٦ نساء في غارات عدوانية غادرة قام بها الطيران الحربي لكيان الارهاب الصهيوني فجر اليوم الاثنين علي قطاع غزة ، و بذلك ارتفع عدد شهداء العدوان المتواصل علي القطاع منذ عصر يوم الجمعة الي عشرين شهيدا.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن وكاله نسيم للانباء ، قال المتحدث باسم لجنة الإسعاف والطوارئ في غزة أدهم أبو سلمية إن جيش الإحتلال شن ست غارات علي الأقل استهدفت اثنتان منها مخيم جباليا حيث جرح ٣٥ فلسطينيا بينهم عشرة أطفال و ست نساء . و امس الاحد استشهد ثلاثة فلسطينيين احدهم طفل في الثانية عشرة من عمره خلال في ثلاث غارات زعم كيان الاحتلال إنها استهدفت مواقع لإطلاق صواريخ علي اراضيها !! . و قال أدهم أبو سلمية المتحدث باسم لجنة الطوارئ ، إن «عادل صالح الاسي (٦٠ عاماً) استشهد في غارة شنها الطيران الحربي الصهيوني علي مجموعة من المواطنين شرق شمال مدينة غزة . و قبل ذلك استشهد الطفل ايوب عسلية (١٢ عاماً) و جرح شقيقه في السابعة من عمره خلال غارة صهيونية شرق مخيم جباليا . كما استشهد فلسطيني و جرح اثنان آخران ليل السبت الاحد في غارة علي حي الزيتون شرق مدينة غزة . و ردا علي العدوان الصهيوني المتواصل ، دكت المقاومة الفلسطينية الاراضي المحتلة باكثر من مئة صاروخ . و قال كيان الاحتلال ان اكثر من مئة صاروخ اطلقت علي اراضيه خلال ٢٤ ساعة ادت الي جرح اربعة اشخاص ، فضلاً عن وقوع أضرار مادية جسيمة في منزلين بمدينة عسقلان و بلدة "بارتوبيا"، إثر سقوط صاروخين عليهما بشكل مباشر . و في اجراء احتياطي ، طلبت السلطات الصهيونية من السكان البقاء قرب الملاجيء و عطلت الدراسة في ٧ بلدات داخل الاراضي المحتلة عام ١٩٤٨ ، و ذلك خشية سقوط المزيد من صواريخ المقاومة التي تجاوز عددها خلال الساعات الماضية الـ ١٢٠ صاروخاً ، بينها أكثر من ٥٠ صاروخ "غراد" أطلقتها سرايا القدس -الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي" بصورة منفردة وعلي دفعات عبر "راجمة" محمولة . كما تعطلت الدراسة في جامعة "بن غوريون" فضلاً عن إبقاء حالة الاستنفار القصوي في صفوف شرطة الاحتلال مع تعزيز عديدها. هذا و حمّل المتحدث باسم حركة المقاومة الاسلامية «حماس» سامي ابو زهري ، كيان الاحتلال الصهيوني مسؤولية التصعيد ، الذي بدأ باغتيال الشهيد القائد زهير القيسي ، و قال ان الاحتلال يتحمل مسؤولية كل التطورات التي ترتبت ، و قد تترتب علي ذلك . و شدد ابو زهري علي حق الفصائل الفلسطينية في الدفاع عن نفسها ، ومؤكدا ان التهديدات الصهيونية لا تخيف حماس ولا الشعب الفلسطيني .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة