رمز الخبر: 334807
تأريخ النشر: 04 February 2012 - 00:00

3 قتلي و1690 مصابا في احداث عنف جديدة بمصر

نويد شاهد : أعلنت وزارة الصحة المصرية سقوط ثلاثة قتلي وارتفاع الإصابات بسبب الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن في كل من القاهرة والسويس وبورسعيد إلي 1690 مصابا.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا ع وكاله ارنا ، قال الدكتور محمد سلطان رئيس هيئة إسعاف مصر في بيان له اليوم انه وقعت في السويس حالتا وفاة وتم تسليمهما إلي ذويهما. في حين سقط في القاهرة شخص واحد وتفرق المصابون بين المحافظات بعضهم في حالة خطيرة. وتركزت الاشتباكات بين قوات الامن ومتظاهرين بالالاف حول مقر وزارة الداخلية بالقاهرة ومديريتي أمن السويس وبورسعيد في احدث عمليات عنف تشهدها البلاد اعتراضاً علي أحداث مدينة بورسعيد أمس الأول التي راح ضحيتها العشرات لتقصير . وكان استاد بورسعيد قد شهد أمس الأول في ختام مباراة الأهلي والمصري أحداثا مأساوية ، راح ضحيتها /74/ شخصا معظمهم من مشجعي الاهلي ، فضلا عن إصابة المئات ، الأمر الذي أحدث ردود فعل غاضبة في الأوساط الرسمية والشعبية ، كان أبرزها إعلان معظم الأندية الرياضية تعليق أنشطتها احتجاجا علي تردي الأوضاع الأمنية . وكانت قوي شبابية مصرية من بين ثوار ميدان التحرير قد وجهت أصابع الاتهام في احداث المباراة الي فلول الحزب الوطني الحاكم سابقا نكاية في جماهير الأهلي التي ساهمت في انجاح الثورة، كما اتهم البعض الجيش بالوقوف وراء المجزرة لتبرير عدم تسليمه السلطه وهو ما نفاه المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري الحاكم بشدة مؤكدا ان الحيش سيسلم السلطة بموعدها وتعهد بمحاسبة كل من له دور في هذه المجزرة . انتهي
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة