رمز الخبر: 332964
تأريخ النشر: 21 January 2012 - 00:00
حجة الاسلام و المسلمين " بناهيان " خلال مراسيم تابين ذكري الحاج " ذبيح الله بخشي " :
نويد شاهد : صرح عضو المجلس المركزي لمقر " عمار " العسكري الايراني سماحة حجة الاسلام و المسلمين " بناهيان " خلال مراسيم تابين ذكري المقاتل المجاهد المناضل و التعبوي الثوروي المخضرم الايراني اب الشهداء الحاج المرحوم " ذبيح الله بخشي " ، صرح بان الحاج المرحوم " ذبيح الله بخشي " كان من بين الاشخاص الذين لم ينقطع تبعيتهم و وفائهم للولي الفقيه حتي بعد انتهاء فترة الحرب المفروضة من قبل القوات العسكرية التابعة لنظام الدكتاتور البعثي العراقي البائد صدام حسين علي الجمهورية الاسلامية الايرانية و التي استمرت لثمان سنوات ، و اضاف قائلا : يا ليتنا نحن كنا مثل المقاتل المجاهد المناضل و التعبوي الثوروي المخضرم الايراني اب الشهداء الحاج المرحوم " ذبيح الله بخشي " الذي لم يغير مساره و بقي علي صراط الحق و ودع حياة الدننيا و هو علي هذا الصراط .


و افاد مراسل موقع " نويد شاهد " الاعلامي ، انه تم اقامة مراسيم تابين ذكري مقاتل المجاهد المناضل و التعبوي الثوروي المخضرم الايراني اب الشهداء الحاج المرحوم " ذبيح الله بخشي " الذي تم اقامته عصر يوم الاثنين الماضي في مسجد الامام علي بن ابي طالب ( سلام الله عليه ) في العاصمة الايرانية طهران و ذلك بحضور و مشاركة مساعد رئيس الجمهورية الاسلامية في ايران و رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية المهندس " مسعود زريبافان " و عضو لجنة رئاسة مجلس الشوري الاسلامي في ايران سماحة حجة الاسلام و المسلمين " سيد محمد حسن ابو ترابي فر " و قائد قوات حفظ النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد " اسماعيل احمدي مقدم " و ممثل اهالي العاصمة الايرانية طهران في مجلس الشوري الاسلامي الايراني النائب " اسماعيل كوثري " و استاذ جامعة الامام الحسين بن علي ( سلام الله عليه ) الدكتور " حسين علائي " و محافظ العاصمة طهران " مرتضي تمدن " و كذلك سماحة حجة الاسلام و المسلمين " موسوي كاشاني " . هذا و بدا مراسيم تابين ذكري المقاتل المجاهد المناضل و التعبوي الثوروي المخضرم الايراني اب الشهداء الحاج المرحوم " ذبيح الله بخشي " عصر يوم الاثنين الماضي في مسجد الامام علي بن ابي طالب ( سلام الله عليه ) في العاصمة الايرانية طهران و ذلك بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم و من ثم قام مداح اهل بيت النبوة الاطهار ( سلام الله عليهم ) الحاج " محمد رضا طاهري " بذكر مدائح اهل البيت ( عليهم السلام ) و بعد ذلك استمر المراسيم من خلال كلمة القاها عضو المجلس المركزي لمقر " عمار " العسكري الايراني سماحة حجة الاسلام و المسلمين " بناهيان " . و من خلال كلمته اكد عضو المجلس المركزي لمقر " عمار " العسكري الايراني سماحة حجة الاسلام و المسلمين " بناهيان " ، قائلا : ان المقاتل المجاهد المناضل و التعبوي الثوروي المخضرم الايراني اب الشهداء الحاج المرحوم " ذبيح الله بخشي " الذي يعتبر عميد جبهات الحرب في فترة الدفاع المقدس امام العدوان الغاشم الذي شنته القوات العسكرية الموالية للنظام البعثي العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية في ايران و التي استمرت لثمان سنوات و عميد الملاحم و الشيخ الغلام لسيدنا ابا عبد الله الحسين بن علي ( سلام الله عليه ) ، كان يدافع بصورة علنية و واضحة عن امة حزب الله حتي اللحظة التي فارق فيها الحياة الدنيا و طار روحه نحو السماء . نهاية الخبر /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬