رمز الخبر: 327908
تأريخ النشر: 12 December 2013 - 00:00
وزير النفط الايراني الاسبق الشهيد «محمد جواد تندكويان» في كلام قائد الثورة الاسلامية الايرانية :

ان الشهيد «محمد جواد تندكويان» كان وزيرا تعبويا و مضحيا في الجمهورية الاسلامية في ايران

نويد شاهد : ان الخامس و العشرين من شهر آذر من العام الايراني ( الموافق للسادس عشر من شهر كانون الاول / ديسمبر من العام الميلادي ) يعتبر الذكري السنوية لاستشهاد وزير النفط الايراني الاسبق الشهيد المهندس \\\" محمد جواد تندكويان \\\" الذي كان وزيرا للنفط في حكومة الرئيس الايراني الاسبق الشهيد الدكتور \\\" محمد علي رجائي \\\" ، و بهذه المناسبة نقوم في ما يلي بالتطرق الي بعض كلمات قائد الثورة الاسلامية في ايران سماحة آية الله العظمي \\\" سيد علي الحسيني الخامنئي \\\" ( ادام الله تعالي ظله العالي ) حول هذا الشهيد الكبير و العزيز .


و افاد موقع \\\" نويد شاهد \\\" الاعلامي ، انه رد قائد الثورة الاسلامية في ايران سماحة آية الله العظمي \\\" سيد علي الحسيني الخامنئي ( ادام الله تعالي ظله العالي ) علي رسالات التهنئة التي بعث بها المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية و مختلف اطياف الشعب الايراني بمناسبة اعلان منظمة الامم المتحدة في اليوم السابع و العشرين من شهر آذر من عام 1370 من السنة الايرانية ( الموافق للثامن عشر من شهر كانون الاول / ديسمبر ) من عام 1991 من ميلاد السنة الميلادية ، بان نظام الدكتاتور البعثي العراقي البائد صدام حسين كان المعتدي في حربه المفروضة علي الجمهورية الاسلامية الايرانية و التي استمرت لثمانية اعوام ، و في ما يلي نص جواب قائد الثورة الاسلامية في ايران سماحة آية الله العظمي \\\" سيد علي الحسيني الخامنئي \\\" ( ادام الله تعالي ظله العالي ) علي رسالات التهنئة هذه : انني اشكر الله سبحانه و تعالي و ابارك و اهنئ الشعب الايراني الابي و العزيز . ان هذه الفرحة الكبيرة باعلان منظمة الامم المتحدة ان نظام الدكتاتور البعثي العراقي البائد صدام حسين كان المعتدي في حربه المفروضة علي الجمهورية الاسلامية الايرانية ترافقها مرارة حزن و اسي خسارة الشهداء العظام و الازهار المحطمة من تلامذة مكتب و ازهار حديقة مؤسس و قائد الثورة الاسلامية في ايران سماحة آية الله العظمي الامام \\\" سيد روح الله الموسوي الخميني \\\" ( قدس الله التعالي سره الشريف ) ، و في هذه الايام فان عودة الجثمان الطاهرة لوزير النفط في حكومة الرئيس الايراني الاسبق الشهيد الدكتور \\\" محمد علي رجائي \\\" يعني الشهيد الغريب المهندس \\\" محمد جواد تندكويان \\\" الذي كان وزيرا تعبويا و مضحيا في الجمهورية الاسلامية في ايران ، يجدد مرارة هذا الحزن و الاسي و كما انها تقوم بتصوير عظمة التضحيات التي ادت الي وقوع هذه الانتصارات في عيون الاشخاص الواعين في العالم . ان مكانة مؤسس و قائد الثورة الاسلامية في ايران سماحة آية الله العظمي الامام \\\" سيد روح الله الموسوي الخميني \\\" ( قدس الله التعالي سره الشريف ) الذي كان شيخا مرادا و حكيما عالما و قائدا شفيقا و متعاطفا و دقيق الملاحظة و حاد الذكاء خالية لكي يري بام عينه ثمرة و نتيجة استقامته الخارقة في انتصارات الشعب الايراني الابي المتتالية و ان يشاهد فرحة هذه الشجرة العظيمة و الكبيرة الذي قام سماحته و بيديه القويتين بزرعها و غرسها . قائد الثورة الاسلامية في ايران ، سيد علي الحسيني الخامنئي نهاية الخبر /
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة