رمز الخبر: 327575
تأريخ النشر: 18 December 2011 - 00:00
سماحة السيد جباري.. العضو في مجلس الخبراء:

وحدة الشعب الايراني تحول دون نفوذ الاستكبار في المنطقة

نويد شاهد - قال السيد صابر جباري: لقد أدي انتشار الصحوة الاسلامية الي تغيير كثير من المعادلات السياسية لصالح الثورة الاسلامية في ايران.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن رسا ، في تصريح أدلي به الي مراسل وكالة رسا للأنباء، قال سماحة السيد صابر جباري، ممثل أهالي محافظة مازندران في مجلس الخبراء: كلما جاء أعداء الإسلام بمؤامراة جديدة، كانت بصيرة الشعب الايراني وتبعيته لولاية الفقيه سبباً في إفشالهم في بلوغ مآربهم. ومضي قائلاً: لقد أدي انتشار الصحوة الاسلامية الي تغيير كثير من المعادلات السياسية لصالح الثورة الاسلامية في ايران، فوجدت الجمهورية الاسلامية موقعاً مرموقاً علي الصعيد العالمي برغم الحظر، وذلك يعود الي القيادة الحكيمة للثورة. وقال كذلك: يجب علي الأمة الاسلامية المضي قدماً في طريق الوحدة عن وعي ويقظة؛ بغية إحباط جميع المؤمرات الرامية الي النيل من الاسلام في جميع الأبعاد. ولفت سماحته الي تأسي البلدان الاسلامية بالثورة الاسلامية، وأضاف: لا يستطيع الاستكبار العالمي منع نفوذ نور الثورة الاسلامية في ايران الي العالم؛ ذلك أن وحدة الشعب الايراني تحول نفوذ الاستكبار في المنطفة. وأردف سماحته: باءت جميع دسائس الأعداء طيلة العقود الثلاثة المنصرمة ببركة ولاية الفقيه وطاعة الشعب للولي الفقيه حتي بتنا نري فجراً آخر للثورة الاسلامية تتحرك في ضوئه ايران باتجاه الاقتدار سياسياً واستراتيجياً وعسكرياً. وشدد علي لزوم الحد من نفوذ الأعداء الي الاسلام ثقافياً، متابعاً: أذا جُعلت ولاية الفقيه محوراً للحركات الاسلامية فإن التكاليف التي سيدفعها العالم الاسلامي ستكون أقل بكثير مما يدفعها اليوم، كما سيكون العالم الاسلامي في قمة الاقتدار. نهاية الخبر - وكالة رسا للأنباء
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة