رمز الخبر: 325377
تأريخ النشر: 03 December 2011 - 00:00
آية الله أستادي، عضو رابطة مدرسي الحوزة العلمية في قم:
نويد شاهد - أكد آية الله أستادي الي أن إحياء أمر أهل البيت (ع) وبيان التعاليم الدينية من أهم الأهداف المتوخاة من المجالس الدينية في محرم.


علي حسب تقرير ويد شاهد نقلا عن رسا ، أن آية الله الشيخ رضا أستادي، العضو في رابطة مدرسي الحوزة العلمية في قم، أكد علي أهمية إقامة مراسم العزاء وذكري شهادة أبي الأحرار الحسين (ع)، قائلاً: المساهمة في تلك المجالس الروحانية من أعظم ما يقرب العبد الي مولاه، فلا ينبغي الغفلة عن المشاركة الجادة والفاعلة. وشدد سماحته علي أن من أهم الأهداف المتوخاة من عقد مجالس العزاء علي أبي عبد الله الحسين (ع) هو إحياء أمر أهل البيت (ع)، متابعاً: فضلاً عن البكاء علي مصائب أهل البيت (ع) وأهمية ذلك في كسب الأجر والثواب، لا بد من بيان معارف أهل البيت (ع) في تلك المجالس الرحمانية. ومضي سماحته في القول: لقد دخل الأعداء من كل جهة ليتمكنوا من إقصاء الشباب والمسلمين بصورة عامة عن معارف أهل البيت (ع)، فمن جملة خططهم الخبيثة لهذا الغرض نشر الفساد في المجتمع الاسلامي، وكذلك إثارة الشبهات في عقائد المسلمين؛ فينبغي توخي اليقظة والحذر. وطالب سماحته الخطباء والدعاة المحترمين بالرد علي تلك الشبهات لئلا تعلق في أذهان البعض، وقال: من الواضح أن المجتمع الذي تسوده الصلاة وفي الوقت نفسه تشيع فيه الفاحشة لن يبلغ مبتغاه ولن يصل الهدف المطلوب من تلك الصلاة، وكذلك الحال في من يصوم ولا ينتهج التقوي. ولفت سماحته الي أن حجاب المرأة أصل أخلاقي يرمي الي تأصيل العفة في المجتمع ومقدمة لترك المحرمات، مردفاً: لو تصرفت المحجبة بطريقة تثير الرجال لما انتفع المجتمع بذلك الحجاب، فالحجاب هو ما صد الفرد عن ارتكاب المعصية. وأشار الي أن المجتمع الاسلامي متفاوت تماماً عن المجتمع الطاغوتي، مضيفاً: إن كان المجتمع إسلامياً لكنه كان يعاني من انتشار الكذب والغيبة، وعُرف عنه عدم رعاية الأخلاق الاسلامية في الأسرة والمجتمع، فمن الواضح أنه يفصله بون شاسع عن المجتمع المنشود. نهاية الخبر - وكالة رسا للأنباء
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬