رمز الخبر: 319897
تأريخ النشر: 22 October 2011 - 00:00
أنجزته جمعية مصوري الثورة والدفاع المقدس

صور تبادل الأسري اللبنانيين أصبحت كتاباً

نويد شاهد : الرواية المصورة عن عودة خمسة من الاسري اللبنانيين والتي أعدها المصوران "وحيد فرجي" و"سعيد فرجي" في إطار كتاب، أصدرته دار نشر ساقي بالتعاون مع جمعية مصوري الثورة والدفاع المقدس.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا ايبنا أن هذا الكتاب المصور يتناول عودة خمسة من الأسري اللبنانيين إلي بيوتهم بعد سنوات من الأسر في المعتقلات والسجون الصهيونية الرهيبة. وسافر وحيد فرجي وسعيد فرجي عدة مرات إلي لبنان، لتصوير مراحل التبادل قبله وأثناءه وبعده، وزار الفنانان لبنان خلال الحرب الـ 33 يوماً بينها والكيان الصهيوني. ويبدأ كتاب "التبادل" المصور بعرض صور من سجن"الخيام" ومعتقل قوات المقاومة، ومنطقة بوابة فاطمة الحدودية بين فلسطين المحتلة ولبنان، ثم يتناول بداية الحرب الـ 33 يوماً بلغة الصور. أسر مناضلو المقاومة الإسلامية اللبنانية عام 2006 جنديين صهيونيين لإيجاد فرصة مناسبة لتبادلهما مع الأسري اللبنانيين وعلي رأسهم المناضل "سمير قنطار" الذي أعتقله الكيان الصهيوني عام 1979 وكان أقدم أسير لبناني في السجون الإسرائيلية. لكن هذا الكيان شنّ حرباً شاملة ضد لبنان خلال أقل من 24 ساعة من أسر جنودها لإعادتهم إلي فلسطين المحتلة دون قيد أو شرط. ثم يستعرض الكتاب صوراً عن أولي الهجمات علي المناطق المأهولة في جنوب لبنان، والمصابين والمشردين في المدارس والمساجد، وعمليات العثور علي المصابين في البيوت المدمرة، وتشييع جثامين الشهداء، ورود فعل حزب الله العسكرية علي قصف المناطق السكنية بالجنوب، وعودة الناس إلي بيوتهم، ومشاهد هذه المناطق بعد الحرب بشهرين وإزالة الركام وما دمّره الإحتلال الصهيوني خلال الحرب. ونظّم الشعب اللبناني الذي عاد المشرّدون منهم إلي مدنهم وقراهم بعد الحرب إحتفالاً كبيراً بعنوان "الإنتصار الإلهي" الذي لم يؤثر تهديدات الكيان الصهيوني بقصفه علي إرادة اللبنانيين للمشاركة فيه. ويروي سعيد فرجي ووحيد فرجي اللذان شاركا في هذا الإحتفال، مشاركة آلاف اللبنانيين في حفلة "الإنتصار الإلهي" لإستماع كلمة سيد حسن نصر الله. الفصل الثالث من الكتاب يتناول إستعدادات عوائل "سمير قنطار"، و"حسين سليمان"، و"خضر زيدان"، و"ماهر كوراني"، و"محمد سرور" لإستقبال أبنائهم والمناضلين اللبنانيين الآخرين. ولم تطلق حزب الله لبنان سراح الجنود الصهاينة بعد عامين من الحرب الـ 33 يوماً، إلا بعد موافقة الإحتلال الصهيوني علي عملية تبادل جنوده بأعضاء من الحزب. ويتضمن الكتاب أيضاً عرض صور عن اللوحات الإعلامية والدعائية التي تزينت بها شوارع لبنان لإستقبال الأسري، ومسابقات كرة القدم كأس "سمير قنطار" قبل إطلاق سراحه، وحضور المسؤولين اللبنانيين في مطار بيروت الدولي لإستقبال الأسري، والمشاركة الواسعة لوسائل الإعلام لتغطية الحدث، وآخر لحظات إنتظار العوائل لرؤية أبنائها، وحضور قنطار وزملائه وسط عوائلهم وأول كلمة لقنطار أمام الجمهور. ويُختتم الكتاب بعرض صور عن قافلة الإستقبال لجثامين ثلاثة شهداء أطلق سراحهم الكيان الصهيوني في إطار عملية التبادل. هذا، ويقدّم كتاب "التبادل" المصور توضيحات باللغتين الفارسية والإنجليزية مع ذكر تاريخ إلتقاط الصور وشرح مختصر عليها. وأصدرت دار "ساقي" للنشر وجمعية مصوري الثورة والدفاع المقدس هذا الكتاب في حجم ورقي صغير وفي 144 صفحة بسعر يعادل 15 دولاراً.   النهايه
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة