رمز الخبر: 319335
تأريخ النشر: 17 October 2011 - 00:00
محذراً الأمريكان من مغبة القيام بأي حماقة ضد البلاد..

سماحة القائد يؤكد أن ايران مؤحدة ولن تخضع لأي إبتزاز

نويد شاهد : حذر قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله "السيد علي الخامنئي" ، أعداء الجمهورية الإسلامية الإيرانية من مغبة القيام بأي حماقة ضد البلاد وتوعدهم برد حازم يجعلهم يندمون علي أي تحرك أو مؤامرة ضدها؛ مؤكداً أن ايران مؤحدة ولن تخضع لأي إبتزاز.


علي حسب تقرير نويد شاهد نقلا عن فارس ، أن سماحة القائد أعلن ذلك في كلمة أمام حشود غفيرة من طلاب واساتذة الجامعات في محافظة كرمانشاه غربي البلاد، محذراً المسؤولين الاميركيين من اي تصرف سياسي او امني غير مناسب وقال ان علي المسؤولين الاميركيين ان يعلموا ان ايران تتمتع بالوحدة الوطنية والقوة وستقف امام اي مؤامرة ولن تخضع للابتزاز. و أشار آية الله خامنئي الي السيناريو الاميركي الأخير ضد ايران والي المتابعة الدقيقة والشاملة للنظام الاسلامي لجميع النوايا الكامنة خلف هذا السيناريو الاميركي، محذرا الساسة الاميركان بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستتصدي بكل قوة لأي مؤامرة او تحرك تخريبي أو مضايقات ضدها. و لفت سماحته الي الصحوة التي تعيشها الشعوب في العالم والمظاهرات الحاشدة في الكثير من بلدان العالم ضد النظام الرأسمالي، معتبرا ان احد الاهداف المحتملة لاميركا من وراء اثارة الضجة الاخيرة ضد ايران هو التغطية علي تحرك "وول استريت"، مضيفاً ان شعوب ما لا يقل عن 80 بلدا في العالم تدعم هذا التحرك المتنامي ما يعد سيئا جدا للمسؤولين الاميركييين. و فيما يتعلق بمحاولات السلطات الاميركية لقمع الشعب، قال قائد الثورة " إنه ربما تتمكن هذه السلطات من قمع هذا التحرك بالجيش وقوات الشرطة ولكنه لن ينتهي وسيبقي كالنار تحت الرماد". و أشار قائد الثورة الي هيمنة الشبكة الصهيونية الخبيثة علي المسؤولين في اميركا واوروبا محذرا الساسة الغربيين من أنه اذا جاء اليوم الذي تكتشف فيه شعوبكم السبب الحقيقي لمشكلاتها ومآسيها وهو حقارتكم أمام الصهاينة فمن المؤكد عندها ستحرق نيران غضبها النظام الرأسمالي للاستكبار وتحيله الي رماد. و خاطب آية الله خامنئي القادة الغربيين ، قائلا " لقد تجاهلتم شعوبكم وأنتم منبوذون من قبل غالبيتهم بينما الوضع في الجمهورية الإسلامية علي عكس ذلك والتجمعات الشعبية الحاشدة خير دليل علي عزم الشعب الايراني الراسخ وصموده في مواجهة أي مؤامرة". و أكد قائد الثورة أن الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تتنازل مطلقا أمام أي مؤامرة او ضغوط علي مدي ?? عاماً الماضية، وأضاف ان الشعب الايراني متواجد في الساحة والجميع جنود للنظام والاسلام، وهذا الجسد الواحد المتماسك سيقف بوجه جميع المؤامرات والأعمال الشيطانية ولن يقدم أدني تنازل. و أكد قائد الثورة الاسلامية مرة اخري انه ينبغي علي المسؤولين الاميركيين ان يعلموا بأن اي تحرك غير مناسب يصدر عنهم سواءً كان سياسياً أو أمنياً سيواجه برد حاسم من قبل الشعب الايراني. /نهاية الخبر/
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة