رمز الخبر: 307237
تأريخ النشر: 27 June 2011 - 00:00
المؤتمر الدولي الاول لمكافحة الارهاب:
نويد شاهد: اصدر المؤتمر الدولي الاول لمكافحة الارهاب الذي عقد في طهران علي مدي يومين بيانا ختاميا اعتبر فيه تحقق مطلب الشعوب في هذا الامر بانه ينبغي ان يكون وفق نهج يحظي بدعم المجتمع الدولي وباشراف الامم المتحدة وبمشاركة كافة الاعضاء المسؤولين في المجتمع الدولي.


واعرب سماحته عن امله في ايجاد تحالف اسلامي قوي في شمال افريقيا في المستقبل القريب. وعبر آية الله الخامنئي عن ارتياحه للصحوة الاسلامية في مصر وتونس وليبيا ووصف الحركات الشعبية الاخيرة في المنطقة بانها تتعارض مع مطالب ومصالح امريكا والغرب والصهاينة، وقال انه بناء علي ذلك ينبغي التحلي بالحذر لكي لا تقوم امريكا والغرب باعاقة استمرار هذه المسيرة الطبيعية للحركات الشعبية وعدم مصادرتها. وصرح قائد الثورة الاسلامية، ان امريكا والغرب لا يمكن ان يحققا شيئا علي المدي القصير ولكن علي كل حال ينبغي الحذر بان لا يحدث اي انحراف او مصادرة للحركات الشعبية في المنطقة. ووصف موضوع مصر في تطورات المنطقة بالمهم جدا، وقال ان قاعدة امريكا والكيان الصهيوني القوية في مصر قد تلاشت، وان امريكا وبعض الحكومات التابعة تسعي علي المدي البعيد الي تغيير وحرف مسار الثورة المصرية باتجاهات اخري. واشار قائد الثورة الاسلامية الي التغيير التدريجي للاشخاص والحركات الثورية علي مر التاريخ مؤكدا انه 'لا ينبغي ان نسمح بحدوث مثل هذا الامر بخصوص قضايا المنطقة'. وبشان قضايا ليبيا قال آية الله الخامنئي: نحن قلقون جدا بشان اوضاع ليبيا لان ثورة الشعب الليبي هي ثورة حقيقية، والغرب عازم علي منع حركة الشعب الليبي الحقيقية هذه من الوصول الي اهدافها. واعتبر التدخل العسكري الغربي في ليبيا بانه يهدف لتمرير اهداف الغرب، وقال ان الغرب يخشي بشدة من تشكيل حكومة ذات توجهات اسلامية في ليبيا وبالقرب من اوروبا، ويسعي لمنع هذا الامر. واشار قائد الثورة الاسلامية في جانب آخر من تصريحاته الي قضايا السودان والضغوط الغربية ضد هذا البلد، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الدولة الاسلامية والحكومة والشعب السوداني العازم علي حفظ استقلاله واسلاميته ووحدة ترابه. وقال آية الله الخامنئي، ان ثبات وصمود وممانعة الحكومة والشعب السوداني في مواجهة المؤامرات وضغوط اميركا والكيان الصهيوني والغرب جديرة بالاشادة. واكد انه وفي الظروف الحالية ينبغي علي جميع الاحزاب والمجموعات في السودان التحلي بالحذر والتمسك بالوحدة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬