رمز الخبر: 305512
تأريخ النشر: 08 June 2011 - 00:00
نويد شاهد: أكد الشاب السوداني " الخميني عبد المولي " حب الشبان السودانيين للامام الخميني وتمسكهم بالإسلام الحقيقي الذي نادي به الإمام الخميني (ره) الذي يقضي علي الامريكان والصهاينة.


علي حسب التقرير نويد شاهد نقل عن فارس: أكد " الخميني " الشاب الذي كان يتحدث لمراسل وكالة إنباء فارس، أن والده أختار له إسم الخميني حباً لشخصية مفجّر الثورة الإسلامية في إيران وهو يفتخر بهذا الإسم مضيفاً " إني تعرفت علي شخصية الإمام الخميني (رض) في سن المراهقة عندما قرأت آثار الإمام (رض) ". و أشار هذا الشاب السوداني الذي زار الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الذكري الـ 22 لرحيل الإمام الخميني (قدس سره الشريف) إلي حب الشبان السودانيين للإمام الراحل (طاب ثراه) مؤكداً " أن الشعب السوداني محب للنظام الإسلامي وإنجازاته القيمة الذي حررّ الشعب الإيراني من قيود الأمريكان والصهاينة". و أكد الخميني الذي يعمل مهندساً في احدي الشركات السودانية بأنه إطلع علي " نظرية ولاية الفقيه " من خلال قراءة الكتب والمناقشة مع أصحاب الرأي وأشاد بنجاح الحكومة الإسلامية المبنية علي أساس هذه النظرية. و تابع الضيف السوداني قائلا " إن نجاح نظام حكم ولاية الفقيه لا يخفي علي أحد واليوم نري إنجازات هذا النظام اكثر من ذي قبل وأعتقد أن نظام ولاية الفقيه منبعث من نظام الحكم الذي إنتهجه النبي الأكرم (ص) ". و أكد الخميني عبد المولي " أن أعداء الأمة الإسلامية خاصة الأمريكان والصهاينة يخشون إقبال الشعوب علي الإسلام الحقيقي " وأضاف " إن الأمريكان يروجّون للإسلام الأمريكي الذي لايعرف الجهاد ولا الامر بالمعروف ولا النهي عن المنكر ". نهاية الخبر وكاله انباء فارس
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬