رمز الخبر: 305082
تأريخ النشر: 01 June 2011 - 00:00
زار مجموعة متشكلة من ثلاثين فنانا ايرانيا ضريح الشهيد عماد مغنية و ادوا التحية لهذا الشهيد و باقي شهداء المقاومة و ذلك خلال زيارتهم الي لبنان لاجراء لقاءات مع الفنانين و الناس و كذلك المشاركة في مهرجان احياء اليوم الوطني للمقاومة والنصر .


افاد الموقع الاعلامي لثقافة الايثار و الشهادة نقلا عن قسم العلاقات العامة في منظمة تعبئة الفنانين ، زار مجموعة متشكلة من ثلاثين فنانا ايرانيا ضريح الشهيد عماد مغنية و ادوا التحية لهذا الشهيد و باقي شهداء المقاومة و كما التقوا بمساعد الامين العام لحزب الله البناني " سيد هاشم صفي الدين " و خلال هذا اللقاء اعرب الفنانون عن رغبتهم لتشكيل اتحاد لفاني العالم الاسلامي . و تحدث رئيس منظمة تعبئة الفنانين " حسين قناديان " في هذا اللقاء عن رغبتهم في تشكيل هذا الاتحتد و اضاف قائلا : لقد قمنا بهذه الزيارة في ذكري ميلاد سيدتنا فاطمة ( سلام الله عليها ) و الذي تزامن مع الذكري السنوية لتحرير مدينة خرمشهر من ايدي النظام البعثي البائد . و نحن نأمل بان نصل الي اتحاد ثقافي اكثر من الآن ببركة هذه الايام المباركة التي تزامنت مع اعيادكم و احياء اليوم الوطني للمقاومة و النصر . و اضاف رئيس منظمة تعبئة الفنانين قائلا : ان المجموعة الحالية التي تزور لبنان تتشكل من الكتاب و المؤلفين و الموسيقيين و الشعراء و النقاد الفنيين و كذلك اساتذة الفن في الجامعات الايرانية و الهدف من الزيارة هو التعرف عن قرب بمدي رسوخ الثورة الاسلامية الايرانية في ايران في قلوب و افئدة الشعب اللبناني المسلم و كذلك الاستماع الي اسباب انتصارات المقاومة في لبنان . و صرح قناديان ان التضامن العقائدي و التوازن في الاهداف و الغايات التحررية بين الشعبين الايراني و اللبناني يتيح لنا المجال لكي نطالب بتعزيز الاتحاد في مجال الانشطة و الفعاليات بين الشعبين . و في هذا اللقاء رحب مساعد السيد حسن نصر الله بالفنانين الايرانيين و وصف حزب الله اللبناني بالحركة الشعبية التي تعيش في قلب جميع مسلمي المنطقة و اضاف قائلا : ان جذور هذه الحركة ترجع الي الحركة الاسلامية التي قادها سماحة الامام الخميني ( قدس الله سره الشريف ) و يمكن رؤية مواصلة و استمرار هذه الحركة الاسلامية في بيانات قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله سيد علي الخامنئي ( مد ظله العالي ) . و شدد مساعد الامين العام لحزب الله اللبناني علي التجانس العقائدي بين الشعبين الايراني و اللبناني المسلمين و اردف قائلا : ليس هناك اية شكوك حول هذه المسئلة انه لو لا النصائح و الارشادات التي قدمها لنا قائد الثورة سماحة السيد علي الخامنئي بصورة مستمرة لم نكن لنحقق هذه الانتصارات العظيمة ابدا . و بالنسبة لنا فان سماحة آية الله الخامنئي ليس قائدا اعتياديا فحسب بل سماحته اكبر من ذلك بكثير و يمثل رمزا و اسوة لنا و مرشدا للحياة و المقاومة . و من الفنانين المشاركين في هذه الزيارة يمكن الاشارة الي : جمشيد جم ( الذي غني انشودة يار دبستاني " رفيق فترة المدرسة " التاريخية ) و محمد جلريز ( مغني ) و عباسعلي براتي بور( شاعر ) و بهروز قزلباش ( شاعر و صحفي ) و خليل عمراني ( شاعر ) و سميرا اصلان بور ( كاتبة و عضو المجلس الرئاسي لجمعية قلم ايران ) و زهرة يزدان بناه ( كاتب و منتج افلام وثائقية) و امير زادة سلجوقي ( استاذ في جامعة الفن ) و رضا رسولي ( كاتب قصص ) و ابراهيم زاهدي مطلق ( كاتب قصص و صحفي ) . نهاية الخبر
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬