رمز الخبر: 300064
تأريخ النشر: 08 March 2011 - 00:00
يوم امس بحضور رئيس مجلس الشوري الاسلامي

اقيمت قبل ساعات مراسم تكريم آية الله طالقاني في الذكري السنوية المئوية لمولده

نويد شاهد/ بدأت يوم امس مراسم تكريم آية الله طالقاني في الذكري السنوية المئوية لمولده بحضور رئيس مجلس الشوري الاسلامي في مركز المؤتمرات الدولية للاذاعة و التلفزيون.


و ذكرت نويد شاهد، بعد كلمة رئيس مجلس الشوري الاسلامي «علي لاريجاني» القي امين مراسم تكريم آية الله طالقاني في الذكري السنوية لمولد «السيد موسي حقاني» كلمة في هذا الحفل قال فيها: كان آية الله طالقاني يستفيد من أية قرصة لفضح جرائم نظام بهلوي و كان جهاده الثقافي يشكل البعد الآخر لشخصية آية الله طالقاني. و قال كان في تلك الحقبة المعمول بان الفرد عندما يدخل ساحة الكفاح ضد النظام الشاهنشاهي الملكي يجد نفسه في غني عن الخوض الاجرائات الثقافية و لذلك كان يصاب بالانحراف، لكن آية الله طالقاني لم يصب قط بهذا الخطأ. و قال في كلمته ان الكلمات و المقالات المتعلقة بآية الله طالقاني كانت الرؤية بتأسيس الحكومة الدينية تشكل ضرورة و اضاف قائلاً لقد كان آية الله طالقاني يؤمن بمقدرة الاسلام علي حل المشاكل التي يعاني منها الانسان اليوم لذلك لقد توجّه نحو تفسير القرآن في السجن. هذا و تم في هذا المؤتمر كشف الستار لاول مرة عن كتاب «برتوي از قرآن» (اشعاع من القرآن) لآِية الله السيد محمود طالقاني بعد ثلاثين عاماً و عن مجموعة من آثاره الثقافية و ذلك بحضور رئيس مجلس الشوري الاسلامي. كما يشير التقرير الي وجود قرار بارسال طابع تذكاري لآية الله الطالقاني باعتباره سفيراً ثقافياً دون حدود الي 200 بلد من بلدان العالم باعتبارها أعضاء في الاتحاد العالمي للبريد لعرضها في معارض الطوابع في العالم.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة