رمز الخبر: 297920
تأريخ النشر: 15 August 2013 - 00:00
عرض حضور آية الله الشهيد السيد محمدباقر الحكيم في شلمجة.

كان ذائباً في محبة اهل البيت (ع)

نويد شاهد/ كان قائد الثورة الاسلامية العراقية الشهيد السيد محمد باقر الحكيم يعتبر من الاعمدة الاصلية للحركة الاسلامية لبلاد وادي الرافدين.


و ذكر مراسل نويد شاهد أن نادر دريابان و هو باحث في الدفاع المقدس يمتلك آخر صورة التقطها من الشهيد آية الله الحكيم في الاراضي الايرانية و في منطقة شلمجة الحدودية. و يقول السيد دريابان بشأن الشهيد الحكيم: انه كان ذائباً في محبة آل بيت العصمة و الطهارة عليهم السلام و كان يستضيف بيده المشاركين في عزاء الحسين (ع) و كانت قرائته لمقتل الحسين (ع) تحرق الوجود و كانت دموعه تنهر بغزارة علي وجنتية في ذكر جده الكريم ابي عبدالله الحسين (ع). و قال كان التقاط هذه الصورة في روعة استقبال العشائر العربية من البصرة العراقية للشهيد الحكيم وسط التدابير الأمنية المشددة أمراً في غاية الصعوبة. و كان شهيد المحراب السيد الحكيم عندما وصل الي شلمجة له وجه نيّر جدير بالمشاهدة و كان الترحيب الذي قوبل به في المنطقة الحدودية الايرانية العراقية يذكرنا بالرحلة التاريخية لوالده الكريم آية الله العظمي السيد محسن الحكيم المرجع الكبير للشيعة عند توجهة من العراق الي مكة المكرمة لحج بيت الله الحرام. و اضاف قائلاً عندما شاهد آية الله الحيكم في بوابة شلامجه الحدودية آية الله السيد ابوالحسن نوري امام جمعة خرمشهر و شيخ التعبويين للمقاومة و فتح خرمشهر في صفوف المستقبلين اعطي امراً بايقاف السيارة التي كانت تقله احتراماً له و تعائق معه وسط دائرة امنية مشددة و سأل عن احواله. و قال السيد دريابان: لقد كان الشهيد «مازن» و هو مراسل فلسطيني الذي استشهد فيما بعد علي يد قوات الاحتلال الامريكية كان ايضاً حاضراً في هذا اللقاء. و كان هذا المرسل قد صور آخر فلم عن الشهيد الحكيم في الاراضي الايرانية و في شلمجة. و كانت هذه الصورة تعكس آخر لحظات الشهيد الحكيم في الاراضي الايرانية المقدسة و التربة الطاهرة لشهداء عمليات كربلا 5 في شلمجة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة