رمز الخبر: 264775
تأريخ النشر: 28 August 2010 - 00:00
بحضور السفير البوسني في ايران؛

أشيد بعوائل الشهداء الايرانيين الذين قطوا في حرب البوسنة

طهران-ذكرت نويد شاهد اقيم مساء يوم الاحد الماضي حفل افطار بحضور «الامير حاجي كادونيتش» سفير البوسنة في ايران و رئيس لجنة الصداقة الايرانية البوسنية السيد اكبر تركان و عدد من عوائل الشهداء الايرانيين في حرب البوسنة و ذلك في مبني الحوزة الفنية لمنظمة التبليغات الاسلامية.


و قد بدأت هذه المراسم التي اقيمت بجهود لجنة الصداقة الايرانية البوسنية الهرسكية بتلاوة آيات من القرآن الكريم لقارئ بوسني. ثم القي نائب رئيس لجنة الصداقة الايرانية البوسنية حجة الاسلام نواب كلمة قصيرة قال فيها: إن شهر رمضان هو شهر التآلف و الصداقة و تبادل الزيارات و ينعم المسلمون حالياً بهذه النعمة الكبيرة. و قال: في هذه الايام يطرح بحثاً تكرارياً بشأن ما اذا كنا ايرانيين او اسلاميين. ففي هذا الجانب قد اوضح القرآن الكريم تكليفنا و اعتبرنا الله عز و جل بقوله: إن هذه امتكم امة واحدة و انا ربكم فاعبدون. فعليه ليس من المهم اللون او العنصر او البوسني او الايراني في الأمة الاسلامية. فالمسلمون اينما كانواهم إخوان و هويتنا تبقي رهن إسلاميتنا. و بعد ذلك القي سفير البوسنة و الهرسك كلمة اعرب فيها عن ارتياحه حيال تمضيته شهر رمضان المبارك في ايران وقال تتم اليوم بين ايران و البوسنة و الهرسك تبادلات ثقافية كثيرة كما لهذين البلدين تبادلاً كثيراً في الزيارات الثقافية و لقاءات ثقافية و كثيرة مع البلدان المسلمة الاخري و هذا ما يؤكد وجود الاتحاد بين المسلمين و عدم وجود خلافات حادة بينهم. من جانبه القي السيد سمناني مدير مكتب رئيس الحوزة الفنية كلمة بالنيابة عن السيد محسن مؤمني شريف رئيس الحوزة الفنية قال فيها: إن الحوزة الفنية تشعر بالاعتزاز علي الدور الذي تفيه في هذه الصداقة و الجمع الودي. و كان اهم المؤلفين لهذا الجمع اصحاب الفن و تأمل الحوزة الفنية بان تكون الممهدة لمثل هذه الصداقات و المزيد من التعاملات. هذا و اشيد في هذه المراسم بعائلتي الشهيدين نواب و نيكنام الايرانيين في حرب البوسنة. كما اشادت لجنة الصداقة الايرانية و البوسنية و الهرسكية بالسادة رضا برجي و سيف الله آشيانة و محمدرضا عرب المنتجهين الناشطين للافلام الوثائقية في حروب البوسنة و لبنان و افغانستان. كما اهديت شهادة تقديرية لسفير البوسنة في ايران.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة