رمز الخبر: 221195
تأريخ النشر: 09 September 2009 - 00:00
الآمر عبد الرضا آزادي:
طهران- قال آمر الحرس الثوري لأنصار الحسين لمحافظة همدان: ينوي اعداء ايران الاسلامية اليوم من خلال إثارة الحرب النفسية و المخملية القضاء علي بلادنا و مواجهة الهوية الدينية و الثقافية لشبابنا و يشكّل اللجوء إلي ثقافة التضحية و الشهادة أفضل اداة للدفاع و المواجهة في التصدي لهذه الدسيسة.


و ذكر مراسل نويد شاهد، لقد أضاف الآمر عبد الرضا آزادي في مقابلة صحيفة اجريت له مع المراسلين قائلاً في منحي ترويج ثقافة التضحية و الشهادة سيشكّل عقد مؤتمر القادة و الآمرين و ثمانية آلاف شهيد في محافظة همدان من البرامج المؤثرة جداً في هذا الجانب. و قال الآمر آزادي إن المؤتمر يشكل كنزاً عظيماً جداً وضع في حوزة شعبنا و أضاف قائلاً إن هذا المؤتمر لايشكل اجتماعاً أو مراسماً تنحصر بوقت محدّد بل يشكّل تياراً لمعرفة الجهاد و الشهادة و سيرة شهداء الاسلام بشكل أفضل. و أكّد آمر الحرس الثوري لمحافظة همدان علي ان ترويج التضحية و الشهادة و تبيين سيرة الشهداء لاينبغي حصرها في قاعة واحدة و مؤتمر واحد. و أضاف قائلاً إن عقد مؤتمر الآمرين الشهداء سيكون في هذا المنحي و أشار آمر الحرس الثوري لأنصار الحسين (ع) الي مسرحية الليلة المشمّسة التي عرضت حتي الآن في طهران و خوزستان فقال إن عرض هذه المسرحية في مدينتنا قد واجه ترحيباً حماسياً و ارتياحاً من جانب المخاطبين و لم يختصّ هذه المؤتمر بفئة خاصة من ابناء الشعب بل يمكن تستفيد من برامجه كافة الفئات و مختلف السلائق و الأذواق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬