رمز الخبر: 188682
تأريخ النشر: 30 December 2008 - 00:00
طهران - كتاب بروانة در تشراغاني الذي يروي تاريخ حياة الشهيد حسين خرازي لكاتبه السيد مرجان فولادوند بلغ طبعته العاشرة من جانب نشر شاهد.


و ذكر مراسل نويد شاهد نقرأ لكم العناوين الموجودة في هذا الكتاب الذي يشكل المجلد الخامس من مسلسل كتب قصة الامراء و هي: بدل تاريخ الحياة و اوتار و المطار و الايفاد و الرجل و الدركي و الفراشة في مصابيح الفرحة و مثل الحلم و الاطلسيات في الشمس و السخط السحابي. و يكتب السيد فولادوند في جانب من موضوع (الفراشة في مصابيح الفرح) هكذا: انك لا تنفع اي شيئ، حسين خرازي». انه يضرب علي وجهه بردنه الفارغ مع حبات الرمل الخشنة و كان يزج الردن العديم الاحساس بغيظه عن وجهه و جلس علي ركبتيه و اخذ يئن و قد ضاع صوته في السهل شعر بان الدنيا بلغت نهايتها و هو بعد موت جميع البشر يبقي حائراً علي الارض..» و في السطور الختامية للكتاب جاء ما يلي: كان حسين ينظر باندهاش الي انخساف الارض ادار وجهه لكن لم تزل عيناه تنظران الي ذلك المكان و اخيراً اقتلع نظره من الارض و نظر الي اصدقائه و كأنه لم يعرفهم. و كانه قافزاً من النوم فنظر اليهم و قال ضاحكاً: «لا شيئ لا ابداً لا شيئ». و وضع يده علي كتف ناصر : «اننا قد اوضحنا مصير حلوانا، و الآن انك لا ترغب ان تقرر مصير آيسكريمنا؟» كتاب بروانة در تشراغاني من منتجات انتشارات سورۀ مهر تم طبعه في 600 نسخة في 94 صفحة لكل نسخة بالقطع الصغير بلغ سعر النسخة الواحدة منه 500 تومان قامت نشر شاهد بطبعته العاشرة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬