رمز الخبر: 183168
تأريخ النشر: 17 November 2008 - 00:00
طهران - قال المدير العام للنشر و الإعلام لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين: ينبغي علي منشورات شاهد أن تكون صانعة للتيارات في مجال ترويج الثقافة و التضحية و التعرف علي الفراغات الموجودة في هذا المجال.


و أضاف المدير العام للنشر و الإعلام لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين السيد محمد علي فقيه في حديثه مع مراسل نويد شاهد قائلاً: إن مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين باعتبارها أحد اعضاء لجنة الإحتفال باسبوع الكتاب تولي اهمية فائقة للكتاب باعتباره يشكل اداة اعلامية مهمة و ضرورية لها قابلية التأثير العميق علي المتلقي. و في خصوص برامج نشر شاهد في اسبوع الكتاب قال السيد فقيه بالنظر إلي التواصل الموجود بين مؤسسة الشهيد و وزارة الثقافة و الإرشاد الإسلامي في مجال ترويج ثقافة الايثار و الشهادة و من أجل تكريم الكتاب و المطالعة قد أعلنا البرامج الثقافية و الإجتماعات التخصصية التي ستقام في طهران و باقي المحافظات بمناسبة اسبوع الكتاب إلي اجهزة الإعلام و لجنة الإحتفال باسبوع الكتاب. و قال السيد فقيه يواصل في الوقت الراهن العاملون في منشورات شاهد في طهران و في المحافظات الاخري تخطيطهم و تنفيذ برامجهم بهذه المناسبة. و في خصوص اهداف هذه الاجتماعات التخصصية قال السيد فقيه: إن مؤسسة الشهيد كما عبر عنها قائد الثورة المعظم بانها تعمل بشكل متواصل و تشدّ الهمم في حقل ثقافة الايثار و الشهادة. لذلك ينبغي علينا العمل نحو واجبنا و طبيعة عملنا الذي نتولي فيه هذه المهام الثقافية إن نعلن المسير و الداعمين لهذا الطريق. و أضاف قائلاً: ينبغي علي نشر شاهد أن تكون صانعة للتيارات و أن تتعرف علي الفراغات الموجودة في هذا الحقل و تسلـّم وجهات نظر الخبراء و دراستها و أن تكون لها التدبر و التخطيط لتنفيذها. و حول مواضيع هذه الإجتماعات قال المدير العام للنشر والإعلام لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين: بالنظر إلي الفراغات الموجودة في حقل الايثار و الشهادة حاولنا وضع مواضيع جديدة و حديثه لإجتماعات اسبوع الكتاب. و قال: إن موضوع الفكرة في حقل الأدبيات القصصية و غير القصصية في الايثار و الشهادة هي من المواضيع المهمة و لها سابقة نظرية. و من المواضيع المهمة الاخري التي حظيت بالاهتمام في هذه الإجتماعات هي التآزر بين دور النشر في حقل الدفاع المقدس و التضحية و الشهادة و الإهتمام بحقل التوزيع و متطلبات المتلقين و كيفية الإفادة من الطاقات الموجودة في القطاع الخاص في توزيع الكتاب. و قال السيد فقيه: إن سلسلة الإجتماعات التخصصية سوف لاتنحصر باسبوع الكتاب بل اننا ننوي مواصلة عقد هذه الإجتماعات طوال السنة من أجل طرح البحوث النظرية و معرفة الاستراتيجيات و الآليات العلمية و الثقافية و الفنية في حقل الايثار و الشهادة. و فيما يتعلق بمحل عقد هذه الإجتماعات بحضور اساتذة خبراء لهم دراسات حيال هذه المواضيع و يكونوا اصحاب رأي ، سوف تعقد هذه الإجتماعات بتاريخ 25 و 27 آبان و الثاني من شهر آذر في المكتبة التخصصية للايثار و الشهادة. و في خصوص عناوين هذه الإجتماعات قال إن اجتماع الخامس و العشرين من شهر آبان عقد بعنوان: وضعية الكتاب و مطالعة الكتاب في حقل الايثار و الشهادة و سيكون عنوان الاجتماع السابع و العشرين من شهر ابان: اجتماع بنك الفكرة في حقول الايثار و الشهادة و اجتماع الثاني من شهر آذر سيكون بعنوان «التآزر الفكري بين الناشرين و الموزعين لكتب الايثار و الشهادة». و حول انتخاب محل المكتبة التخصصية للايثار و الشهادة لعقد هذه الإجتماعات قال السيد فقيه: إن هذه المكتبة يجب أن تعرف كمحل لمراجعة اصحاب الرأي و الباحثين كي يتسني بذلك الإفادة من الطاقات الموجودة فيها. و أضاف قائلاً: من أجل احترام وضع المطالعين و المراجعين لهذه المكتبة حاولنا أن نستفيد من قاعة المطالعة للنشريات و أن لانزاحم المطالعين في حدود الإمكان. و قال المدير العام للنشر و الإعلام لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين في ختام حديثه إننا لانهدف من عقد هذه الجلسات تحقيق أهداف دعاقية بل يكون هدفنا الوحيد البحث الدقيق للمواضيع و بلوغنا للأهداف الدقيقة و القابلة للإفادة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬