رمز الخبر: 182180
تأريخ النشر: 04 November 2008 - 00:00
طهران - قام جمع من الطلاب الجامعيين الافريقيين و الآسيويين المقيمين في ايران لمناطق الحرب في محافظة خوزستان و تعرفوا عن كثب علي بطولات جند الإسلام في اعوام الدفاع المقدس.


و ذكر مراسل نويد شاهد : إن أفراد هذه المجموعة قد وضعوا في زيارتهم للمركز الثقافي للدفاع المقدس في خرمشهر في صورة الملاحم و النصر في خرمشهر بشكل تفصيلي. و قال الطالب الصومالي طاها طاهر شافعي الذي يواصل دراسته في فرع الغرافيك (الرسوم البيانية) في جامعة الفن بطهران بهذا الخصوص إن ما شاهدته في متحف خرمشهر و مناطق الحرب في خوزستان كان يشكل دلالة علي عظمة الشعب الايراني. و أضاف قائلاً: إن مقاومة الشعب الايراني بوجه عدوان البعثيين قد تحول الآن إلي ثقافة ذات ابعاد عالمية و قد استقطبت هذه الثقافة التفات الكثير من الأفراد نحوها. اما السيد احمد هرسي و هو طالب من الصومال و الذي يواصل دراسته في الطب قال حول مشاهداته عن الدفاع المقدس : إن ثقافة المقاومة مستوحاة من قلب الإسلام و قد استطاع علي هذا الأساس المقاتلون المسلمون الايرانيون الإنتصار علي المعتدين البعثيين. من جانبه وصف الطالب الطاجيكي بزركمهر عبد الله زادة الذي يواصل دراسته الجامعية في ايران كذلك وصف المتحف و المركز الثقافي للدفاع المقدس في خرمشهر بانه جميل و قال ينبغي علي الشباب الايرانيين أن يعتزوا بملاحم جندهم في فترة الدفاع المقدس و أضاف قائلاً: انني وجدت هنا الشعب الايراني معتمداً علي معتقداته و ثقافته الكبيرة كيف قضي علي المعتدين. و أضاف السيد عبد الله زاد قائلاً: إن ما قرأته في الشاهنامه و من ملحمياتها و من الاساطير الايرانية فقد لاحظته في الواقع في مقاومة خرمشهر و انتصارها و الذي كان جميلاً جداً.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬