رمز الخبر: 181344
تأريخ النشر: 02 November 2008 - 00:00
طهران - في الحفل الختامي للمعرض الثاني و المهرجان الوطني للأجهزة لديجيتالية الذي اقيم مساء الخميس حاز موقع ضحايا الارهاب المرتبة الثالثة في قسم حقل الايثار و الشهادة لهذه الدورة.

و ذكر مراسل نويد شاهد، تم في هذه المراسم الختامية التي اقيمت بحضور المعاون الثقافي لحرس الثورة الإسلامية و المساعد لشؤون النشر و الإعلامي لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين و رئيس مركز تقنيات المعلومات و أمين مهرجان الأجهزة الديجيتالية تم اهداء بعض الجوائز علي المتميزين لقسم المواقع علي الانترنت و كتـّاب «الوبلاك» الرسائل القصيرة علي الانترنت. و قد اعتبر موقع ضحايا الارهاب بادارة السيد محمد علي فقيه احد ابرز المواقع في مهرجان الاجهزة الديجيتالية في حقل الايثار و الشهادة. و علي هامش هذه المراسم ذكر رئيس مركز التقنيات و المعلومات و أمين المهرجان الثاني للأجهزة الديجيتالية: في العهود القديمة كان يتم استخدام الدخان و النار لتحقيق الاتصال و بعدها بفترة استخدمت الطيور لنقل الرسائل. و أضاف السيد زارع بور قائلاً: مع التقدم الحاصل في العلوم و التقنيات و ظهور التلفزيون و الاذاعة أخذ النقل الإعلامي وتيرة متسارعة جداً حيث باتت الأجهزة الديجيتالية اليوم تنقل اكبر حجم من المعلومات في أقل مدة زمنية. و أكد السيد زارع بور قائلاً: إن مضروب النفوذ و النفقات المتدنية و المساحة الدولية لهذه الأجهزة قد أتاحت الأجواء المناسبة اليوم لنشر الثقافة الايرانية و الإسلامية. و تحدث السيد زارع بور في ختام حديثه عن الدعم الذي تنوي وزارة الارشاد و الثقافة الإسلامية تقديمه للنشطاء في مجال الاجهزة الديجيتالية و قال: إن هذه الوزرارة مصممة علي تقديم الدعم و الحماية بكل ما تستطيع للنشطاء في المجالات الديجيتالية. من جانبة قال المساعد الثقافي لحرس الثورة الإسلامية في هذه المراسم ينبغي علي المستخدمين للأجهزة الديجيتالية العمل نحو ارتقاء لثقافة الإسلامية لأن بلدنا يحظي باقدم و اثري الثقافات في العالم. و اضاف حجة الاسلام و المسلمين حسيني قائلاً: إن معرض التقنيات الديجيتالية يشكل حفلاً للتصالح بين الناس و التقنية و التي تشكل اليوم جانباً مهماً من الواقع في عالمنا. يذكر إن المعرض الثاني و المهرجان الوطني للأجهزة الديجيتالية يقام من الاول من شهر آبان و تستمر اعمالهم حتي العاشر منه في مصلي الإمام الخميني (ره).
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬