رمز الخبر: 176288
تأريخ النشر: 12 October 2008 - 00:00

ينبغي تقديم الدعم المادي و المعنوي إلي الصفوة من ابناء الشهداء و المضحين

طهران -أكد مساعد رئيس الجمهورية و رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين ضرورة تقديم الدعم المادي و المعنوي لازدهار مواهب الصفوة من ابناء الشهداء و المضحين.


و أضاف الدكتور حسين دهقان في حديثه مع مراسل نويد شاهد قائلاً يستدعي انجاز كل عمل توفر بعض المستلزمات له و ينبغي توفير المجالات المناسبة لتنمية الصفوة و كذلك ينبغي خطو خطوات منطقية في هذا الحقل. و قال ينبغي التخطيط بشكل جيد كي يتم من خلال ذلك التعريف بالصفوة من ابناء الشهداء و المضحين للمجتمع من خلال برامج محددة و إن لاننتظر أن يقدم هؤلاء انفسهم للمجتمع عن طريق الصدفة. و حول كيفية ايجاد المجالات المناسبة لتنمية ذوي الكفائات من ابناء الشهداء و المضحين و تربيتهم قال: من اجل تنمية و تربية المواهب الموجودة في هذه الصفوة يكون من اللازم اولاً معرفة ذوي المواهب و الصفوة من ابناء الشهداء و المضحين و وضع برامج محددة لفعالياتهم و أن يحظي ذوو هذه المواهب و الكنائات بالدعم المادي و المعنوي. و أضاف قائلاً ينبغي وضع الامكانات اللازمة و زيادة المشجعات الاقوي و الافادة من كفائات هؤلاء الصفوة في جدول الاعمال. و حول ايجاد اجواء الدعم و المشجعة قال مساعد رئيس الجمهورية: إن ايجاد اجواء الدعم و الترغيب للصفوة من ابناء الشهداء و المضحين من جانب الجهات التي تحتاج إلي هذه الكفائات تمهد السبيل بشكل اكثر للإفادة من مواهب هؤلاء. و قال رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين في ختام حديثه: اننا من خلال معرفة الصفوة من ابناء الشهداء و المضحين تكون في مرحلة ينبغي فيها أن تنظر مؤسسة الشهيد و غيرها نظرة مسؤولة إلي قضية الصفوة و تقديم الدعم المادي و المعنوي لهم و من خلال ترغيب الصفوة من ابناء الشهداء و المضحين أن تبلغ هذه الطاقات المرحلة الفعلية لازدهار المجتمع و نمائه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة