رمز الخبر: 15341
تأريخ النشر: 09 November 2013 - 00:00
الذكري السنوية
اقيمت المراسم التكريمية في الذكري السنوية العشرين لاستشهاد القائد الفريق الركن الحرس الثوري اسماعيل دقيقي قائد فرقة بدر التاسعة
اقيمت المراسم التكريمية في الذكري السنوية العشرين لاستشهاد القائد الفريق الركن الحرس الثوري اسماعيل دقيقي قائد فرقة بدر التاسعة و ذلك بحضور جمع من المسؤولين العسكريين و المدنيين و من بينهم الاميررحيم صفوي قائد الحرس الثوري و محسن رضائي امين مجمع تشخيص مصلحة النظام و الآمر علائي من قادة الدفاع المقدس. و قد القي القائد العام لحرس الثورة الاسلامية الفريق الركن رحيم صفوي كلمة بهذه المناسبة قال فيها لقد شيّد مستقبل بلادنا علي قاعدة من المفاخر الماضية لابناء هذا الوطن و تتبلور حياة كل شعب في امتداد مسيرته التاريخية و تحصل حياة كل شعب نتيجة التقاء فقاط الفخر ببعضها. و اضاف صفوي قائلاً: إن الدفاع المقدس هي التجلـّي لسلوك الشعب بوجه العدو و جبهة الاستكبار المتحدة التي كانت تتمثل في امريكا و الاتحاد السوفيتي سابقاً و الدول العربية في المنطقة الداراة في تبعيتها. و قال القائد صفوي إن الحرب تعكس مستوي وفاء الشعوب باهدافها و قيمها الكبري و البانية للاحداث بعد ارساء السلام و يتحقق الردع و الامن في كل بلد من خلال نوعاعمالها و ردودها في الحرب. و اضاف القائد العام لحرس الثورة الاسلامية قائلاً لقد اظهر شعبنا في الدفاع المقدس افضل حالات الحماس في التاريخ الايراني و بل في تاريخ المنطقة و العالم من خلال جهاده و مقاومته و نجاحاته الحازمة. اذن يكون من واجبنا الاشادة و التبجيل لشهداء الدفاع المقدس و الشهداء المجهولين و شهداء جهاد البناء و الجنود الشهداء و اعزائنا شهداء حرس الثورة و قوات التعبئة و من ابناء الجيش الابطال و النساء الشهيدات اللواتي استشهدن في خرمشهر او فط ساحات اخري و التبجيل برجال الدين و الطلاب الجامعيين الشهداء. و قال في جانب آخر من كلمته في هذا الحفل التكريمي لقد كان الفريق الركن دقايقي قائداً مخلصاً مبتعداً عن المدنسات الدنيوية و عاقداً الأمل علي الله و المحبة و التعشق للرسول الكريم و عترته الطاهرة. و فيما يتعلق بسجايا الشهيد دقايقي قالي قائد حرس لثورة الاسلامية ان الشهيد دقايقي كان ثورياً مخلصاً في سبيل الله و ثورياً قبل عهد الثورة و كان قد لاق قبل انتصار الثورة السجن و التعذيب و كان انساناً فهيماً و عالماً و حكيماً كانت له دراسات اسلامية عميقة عن الاسلام و عن الثورات في العالم. و كان منظراً قوياً جداً و متواضعاً و مخلصاً و كان كل شخص لا يصدق بوجود مثل هذا التواضع في وجود هذا الانسان الفهيم. و كان مستأنساً بالقرآن الكريم و يؤدي صلاته بشكل متميز جداً و انني افتخر بالاقتداء بصلاته لعدة مرات و كان رجلاً عاطفياً و شعبياً. و اضاف القائد صفوي في كلمته قائلاً ان الدور الاكبر و الرسالة الكبري للفريق الركن دقايقي كانت تتمثل في تشكيله للواء بدر و الذي تحول بعد ذلك الي فرقة. فهذه الفرقة كانت قد شاركت في عمليات عسكرية مختلفة منها عمليات كربلا 2 و عمليات هور الحويزة و كربلا 4 و عمليات القدس رقم 4 و كان قد ترك تأثيراً بالغاً علي فرقه بدر حيث يقول النائب في البرلمان العراقي ابوالحسن عامري ان الاثر الذي تركه فينا دقايقي لم يتركه غيره علينا فهذا الرجل كان انساناً اعدته مدرسة الامام علي عليه السلام. و قال لقد كان الفريق الركن دقايقي يستخدم المنطق و العقلانية العسكرية في الحرب. و اضاف القائد صفوي في كلمته انني اجد نفسي خجلاً امام اسرة الشهيد دقايقي اذ كان لنا في بعض الجوانب حالات من التقصير و لكن رغم تخلفنا عن اعزائنا الشهداء لكننا نذكرهم دائماً. فالشهداء قد فازوا و قد نكون نحن في امتحان اصعب. هذا او قدمت في هذه المراسم شهادة تقديرية من جانب القائمين لهذا الحفل التكريمي لاسرة الشهيد دقائقي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬