رمز الخبر: 14652
تأريخ النشر: 01 January 2007 - 00:00
العروض المسرحية الدينية

جهانغير الماسي: العروض المسرحية الدينية شهدت نمواً ملحوظاً بعد الثورة الاسلامية

قال جهانغير الماسي: إن مجموعة الاعمال المقدمة في الحقل المسرحي و التي شهدناها بعد الثورة كانت حصيلة للاعمال الفكرية و العملية الجادة و قد شهدت نمواً ملحوظاً.
قال جهانغير الماسي: إن مجموعة الاعمال المقدمة في الحقل المسرحي و التي شهدناها بعد الثورة كانت حصيلة للاعمال الفكرية و العملية الجادة و قد شهدت نمواً ملحوظاً. و أضاف الممثل و المخرج المسرحي للتلفزيون و السينما جهانغير الماسي الذي اورد اقواله مراسل موقع "شاهد" الاعلامي الثقافي لمؤسسة " الشهيد" قائلاً إن الاعمال المقدمة كانت تعتمد علي المعتقدات الدينية خلال اعوام ما بعد الثورة و التي تشير إلي نوع من النمو و إن الاعمال الدينية تعتمد علي المعتقدات الشعبية و تنطوي علي رصيد شعبي. و قال الماسي إن المفاهيم الدينية كانت سارية و جارية عبرتاريخ البشرية و اننا نستطيع عرض هذه المفاهيم كذلك من خلال تشريح القضايا اليومية لنا، لأن ضرورة تقديم المسرحية الدينية و السبب في ذلك هو الاصلاح الثقافي و من شأنه أن يشكل المصدر لتدفق الافكار. و الواقع هو عندما يدور الحديث عن العمل الديني تتبادر إلي الذهن بعض الخصائص و التي تشمل الخصائص التاريخية في بداية ظهورالاسلام. و أضاف الماسي قائلاً إن مجال المعتقدات الدينية و الالهية تشكل المجال الذي نشعر بضرورة حراسته. و انني اشعر بأن انتاج عمل ديني يحتاج الي هداية السالكين القدامي و تبشيرهم. هذا و يقام المؤتمر الثالث لمراسم عاشوراء في الفترة 8-12 بهمن / 28 يناير- 1 فبراير.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة