رمز الخبر: 13991
تأريخ النشر: 26 March 2014 - 00:00
مطالعة مقام السيدة مريم (س) في القرآن
أعلنت مؤلفة كتاب «مطالعة شخصية السيدة مريم (س)» بأن الشخصية المقدسة التي يرسمها القرآن الكريم للسيدة مريم (س) لايمكن مقارنتها مع تلك التي يبينها الكتاب المقدس عنها.
نويد شاهد نقلا عن إيبنا: أعلنت مؤلفة كتاب «مطالعة شخصية السيدة مريم (س)» بأن الشخصية المقدسة التي يرسمها القرآن الكريم للسيدة مريم (س) لايمكن مقارنتها مع تلك التي يبينها الكتاب المقدس عنها. قالت الدكتورة أم البنين خالقيان بأن كتاب مطالعة شخصية السيدة مريم (س) في القرآن الكريم والكتاب المقدستظهر ذروة التقوي والنقاء عند السيدة مريم في كلام القرآن الكريم. وذكرت هذه الاستاذة الجامعية بأنه وبالنظر الي أهمية الشخصية الدينية والعرفانية للسيدة مريم (س) وكثرة الحديث عنها في مختلف الاديان فإن هذا الكتاب يعمل علي دراسة مقام هذه السيدة الجليلة في القرآن والكتاب المقدس (العهد الجديد) بصورة تطبيقية وقياسية. وصرحت مؤلفة كتاب مظاهر معرفة جمال وجلاء الصلاة: يعرف القرآن الكريم السيدة مريم (س) بأنها كانت في ذروة الطهارة والتقوي وهذه العبارات الموصوفة بها هذه السيدة الجليلة في القرآن لايمكن مقارنتها مع العبارات التي ذكرها الكتاب المقدس بشأنها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬