رمز الخبر: 117802
تأريخ النشر: 12 July 2008 - 00:00

نشر كتاب "الساعة حسب توقيت بغداد"

طهران-تم نشر المجلد الاول من كتاب ساعت به وقت بغداد (الساعة حسب توقعيت بغداد) لمؤلفة السيد نور الدين نوراللهي من جانب نشر شاهد و تم عرضه في سوق النشر.

و ذكر مراسل نويد شاهد في هذا الجانب: ان السيد نور اللهي يروي في كتابة هذا الساعة حسب توقيت بغداد ذكريات عدد من الاحرار الذين وقعوا في الاسر في الحرب العراقية الايرانية. و جاء في مقدمة هذا الكتاب بعنوان لماذا هذا التأخير: لماذا بعد هذه الاعوام؟ اين كنت حتي الآن؟ اذن ماذا عملت بعد هذه الاعوام الطويلة التي انقضت؟ اكتب هذا الكلام حتي هذه اللحظة، يمضي 13 عاماً و 9 اشهر و 15 يوماً تماماً من عودة الاسري الي بلدنا الاسلامي. اعتقد بان هذه المدة ليست بمدة قصيرة، و اعتقد ان هذه الاعوام الطويلة التي مضت في الغفلة تكون قد مسحت 13 خاطرة و 9 حالات من الانين و 15 مطرقة من وجود الاحرار. اعتقد في هذه الاعوام الطويلة قد التئم فيها 13 جرحاً و 9 كسور في الاعضاء و 13 غشاء صماخ في الآذان. اعتقد في هذه الاعوام الطويلة قد قلت الاوجاع من الاجسام الضعيفة للاسري بما يشمل 13 وجهاً كان معرضاً للصفعات و 9 حالات من الجلوس علي الركبة و 15 حالة من القفز جلوساً باعين مشدودة. و اعتقد في هذه الاعوام الطويلة قد بلغت 13 بوتيناً و 9 حناجر و 15 جفناً مرحلة الشيخوخة. اعتقد في هذه الاعوام الطويلة قد ابيضّت 13 من المحاسن و 9 قياطين من الاحذية و 15 ثوباً من الثياب السود. و اعتقد بعد مضي هذه الاعوام الطويلة قد طلع علي اجسام الاحرار 13 صبحاً و 9 اشهر و 15 ثوباً من جديداً. و بات لا يمكن بالشكل الذي يجب ان اقول فيه ان اقول، اقول. بشكل عام لو جمعنا هذه الارقام 13 و 9 و 15 مع بعضها سيصبح العدد كبيراً كبيراً بالعدد الكبير للاسري الذين تفتحوا في السادس و العشرين من شهر مرداد عام 1369 في منتهي الضباب. يستطيع الراغبون في اقتناء هذا الكتاب مراجعة محلات نشر شاهد و باقي المحلات المعتبرة او الاتصال بهاتف رقم 66491850 و هاتف رقم 8829523.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة