رمز الخبر: 11470
تأريخ النشر: 25 February 2014 - 00:00
شيعت محافظة كربلاء المقدسة رفات 50 شهيدا من شهداء المقابر الجماعية في محافظتي ميسان والبصرة وبحضور ممثلين عن الحكومة المحلية في المحافظة واعضاء من مجلس النواب وممثل عن مؤسسة الشهداء .

نويد شاهد نقلا عن الفرات نيوز: شيعت محافظة كربلاء المقدسة رفات 50 شهيدا من شهداء المقابر الجماعية في محافظتي ميسان والبصرة وبحضور ممثلين عن الحكومة المحلية في المحافظة واعضاء من مجلس النواب وممثل عن مؤسسة الشهداء . وقال مستشار رئيس الوزراء لشؤون المصالحة الوطنية عامر الخزاعي لوكالة الفرات نيوز ان هذه الرفات تعود لشهداء المقابر الجماعية من محافظتي البصرة وميسان، مشيرا الي ان الشهداء مجهولو الهوية وتم اخذ عينات للحمض النونوي DNA الــ ليتم مطابقتها مع الطلبات المقدمة من قبل ذوي الشهداء. واضاف الخزاعي انه سيتم الكشف عن مقابر جماعية اخري في الايام المقبلة وباشراف من مؤسسة الشهداء وحقوق الانسان والجهات المختصة. يذكر أن النظام العراقي السابق نفذ حملات اعتقال وتصفية جماعية لمئات الآلاف من مواطنيه خلال الانتفاضة الشعبانية بخاصة من سكان الشمال والجنوب، بسبب النشاط المعارض له في المنطقتين. وبعد العام 2003 اكتشفت سجلات ووثائق عن عمليات تصفية نفذتها الأجهزة الأمنية والعسكرية للنظام السابق، كما تواصل الأجهزة الحكومية الحالية ومنظمات المجتمع المدني وبعض الأهالي العثور علي مقابر جماعية تضم رفات ضحايا غالبيتها من المدنيين والنساء والأطفال. وقد وقعت الانتفاضة الشعبانية عام 1991 بعد انسحاب الجيش العراقي من الكويت مباشرة، وسميت بالشعبانية لحدوثها في شهر شعبان من العام الهجري، وشاركت فيها 14 من بين 18 محافظة عراقية، للدعوة لإسقاط النظام السابق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬