رمز الخبر: 10875
تأريخ النشر: 22 February 2014 - 00:00
مركز وثائق الثورة الإسلامية- وصف طراد كنج حماده احد القادة البارزين في حزب الله لبنان ووزير سابق في الحكومة اللبنانية، وصديق قديم للشهيد عماد مغنية هذا الشهيد الكبير بأنه انموذج رفيع لعباد الله الصالحين واضاف انه كان من الانصار الاوفياء المخلصين للامام الخميني ( قدس سره الشريف)

نويد شاهد نقلا عن: مركز وثائق الثورة الإسلامية- وصف طراد كنج حماده احد القادة البارزين في حزب الله لبنان ووزير سابق في الحكومة اللبنانية، وصديق قديم للشهيد عماد مغنية هذا الشهيد الكبير بأنه انموذج رفيع لعباد الله الصالحين واضاف انه كان من الانصار الاوفياء المخلصين للامام الخميني ( قدس سره الشريف) و قال هذا الصديق الحميم للشهيد مغنية ان الذكري السنوية لاستشهاد عماد تذكره بكافة مراحل الجهاد ضد الكيان الصهيوني، وكيف أن الشعب الذي يمتلك مجاهدين مثل الحاج رضوان (عماد مغنية) باستطاعته ان يهزم العدو الصهيوني، واضافان اسم الحاج عماد مغنية يذكرنا علي الدوام بالامام روح الله الموسوي الخميني (رضوان الله عليه). ثم اشار حمادة في حديثه لوكالة تسنيم الدولية للانباء الي زيارته للجمهورية الاسلامية الايرانية في عام 1982 بمعية الشهيد مغنية للمشاركة في مؤتمر اقيم بطهران في تلك الفترة، والتي جاءت بعد فترة قصيرة من الانتصار الكبير الذي حققته القوات الاسلامية في تحرير مدينة خرمشهر من دنس قوات المقبور صدام حسين، وكيف ان البعض طرح فكرة تشكيل جيش القدس ليتولي مهمة تحرير القدس الشريف وبقية الاراضي الاسلامية من دنس الصهاينة الغاصبين. وفي اطار حديثه عن شخصية الشهيد عماد مغنية، قال حماده باعتباره احد المقربين من الشهيد ان مغنية كان انموذجا رفيعا للعبد الصالح، ولم يخش شيئا في طريق الجهاد في سبيل الله، حيث كان مثالا للشجاعة العلوية، وممن يتحلي بروح التضحية والايثار والحكمة والذكاء الخارق، فيما لم تفارق البسمة شفتيه.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬