رمز الخبر: 108713
تأريخ النشر: 02 June 2008 - 00:00
طهران -اهدت والدة الشهيد داوود محمدي من شهداء عمليات خيبر نفقات المراسم الخاصة لنجلها الي المرضي الذين يعانون من آلام الكلي.

و يقول مراسل نويد شاهد الذي اورد ذلك إن الرفات الطاهرة للشهيد داود محمدي الكريم تم كشفها اخيراً و بعد 25 عاماً من جانب مجموعات التفحص في مناطق العمليات و نقلها إلي مسقط رأسه. و قامت والدة هذا الشهيد من فترة الدفاع المقدس بخطوة خيرة عبر اهدائها نفقات اقامة مراسم الفاتحة و غيرها في الأيام الثلاثة لنجلها الي حساب رابطة حماية المرضي الكليويين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬